هذه خمس “عادات صباحية” توقد شرارة النجاحات المِهنية

footing_106940268 هذه خمس "عادات صباحية" توقد شرارة النجاحات المِهنية المزيد

هل تعلم أن نجاح أو فشل يومنا يمكن أن يعتمد على ما نفعله في أول 60 دقيقة من اليوم؟

الأشخاص الأكثر نجاحا في مجال الأعمال يقومون كل صباح بخمس مهام أساسية تضمن لهم يوما عالي الإنتاجية، حسب رأي لي بيجينز مؤسس ومدير موقع التوظيف الإكتروني “سي في لايبراري”، وهي شركة بريطانية لخدمات الاستشارة والمساعدة على الإنترنت للباحثين عن وظائف

ويقول بيجينز إن المرء  : حين يحاول أن يكون شخصا منتجا وأن يستعد ليحظى بيوم ناجح، من المهم ضمان وجود حيوية وحماسة كافية لديه وأن يركز جيدا على ما يريد تحقيقه، ولبلوغ هذا الهدف هناك خمسة أمور يجب علينا القيام بها دائما في أول ساعة من كل يوم

وقالت أوجوستا هنينج، المتحدثة باسم “سي في لايبراري” إن استبيانا أجرته هذه الشركة البريطانية “لـ1200 شخص يعملون في بريطانيا، أظهر أن أغلب الموظفين (53.2%) يقولون إن التوتر يمثل مشكلة في مكان عملهم وأن السبب الرئيسي (لدى 65.8% من الحالات) هو الإدارة السيئة لأرباب العمل

وتبرز هنينج لـ(إفي) “نصائح بيجينز الذهبية الخمس لكل صباح”، والتي نشرت في صحيفة (ديلي ميل) البريطانية ويمكن أن تكون مفيدة ليس لخفض التوتر لدى الموظفين وتحسين الإدارة السيئة لأصحاب العمل فحسب، بل لنكون أكثر إنتاجية ونجاحا بشكل عام في العمل، كما أنها نافعة لعدد لا يحصى من الأنشطة اليومية

التدريبات الرياضية

يشير بيجينز إلى أن “الخروج للركض أو الذهاب إلى صالة التدريبات الرياضية قبل العمل أمر أساسي، لأنه يخفف أعباء الذهن ويصفيه ويحفز الحالة المزاجية لمواجهة اليوم الذي يبدأ وأي تحد علينا التعامل معه

ويضرب أمثلة لهذه العادة برجل الأعمال البريطاني ريتشارد برانسون مؤسس مجموعة “فيرجين” الذي يبدأ يومه بجولة على الدراجة، والأمريكي جاك دورسي أحد مؤسسي موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) والمدير التنفيذي لشركة (سكوير) الذي يمارس الهرولة لمسافة 10 كلم يوميا، والأمريكية كاثرين باور المديرة التنفيذية لـ(كليك ميديا جروب) التي تحرص على الذهاب لصالة التدريبات الرياضية  : جيم

فطور صحي

يري بيجينز أنه لا يمكن للمرء أن يتوقع من نفسه أن يكون إنتاجيا إذا لم يحصل على “الوقود” الملائم لجسده، وعلى هذا الأساس ينصح بتناول إفطار صحي بمجرد وصوله إلى المكتب

ويبين:  إذا ضمنا حصول جسدنا على أكبر دفعة ممكنة من الطاقة في بداية اليوم، سنجد أنه سيكون من الأسهل بالنسبة لنا التركيز والحفاظ على حافزيتنا على مدار اليوم

ويضيف أن “الأشخاص الأكثر نجاحا يتخذون قرارات حكيمة فيما يتعلق بأول وجبة لهم في اليوم، ضاربا المثل مرة أخرى بريتشارد برانسون الذي- وفقا لبيجينز- يتناول في وجبة الإفطار سلاطة الفواكه و”الموزلي” الغني بالألياف والفيتامينات

“تنظيف” البريد

يعتقد مؤسس “سي في لايبراري” أنه من الأولوية أن تبدأ اليوم بترتيب صندوق الرسائل الواردة في بريدك الإلكتروني، بالرد على الاستشارات العاجلة بمجرد الوصول إلى موقع العمل

ويشير إلى أن “عدم تنظيم رسائل البريد الإلكتروني الواردة يمكن أن يؤدي إلى خسارة العديد من الساعات والكثير من الإنتاجية، وبالأخص إذا كان من الضروري قضاء الوقت في البحث عن الرسائل وترشيحها

هدف اليوم

يتابع بيجينز: “بمجرد انتهاء الشخص من تنظيم المعلومات بصندوق البريد الوارد، وأن يعرف من ناحية أخرى بدقة ما الذي يحتاج للقيام به، عليه أن يتأكد من أن الأهداف التي أمامه لليوم واضحة بالنسبة له

فأيا كانت الأنشطة والالتزامات التي ينبغي تنفيذها، يؤكد هذا الخبير أن معرفة ما يود المرء تحقيقه في نهاية اليوم يمثل مساعدة كبيرة في الحفاظ على المسار السليم والتميز بالإنتاجية

قائمة أولويات

يؤكد لي بيجينز أن “الشخص من الصعب أن يخطئ إذا كانت لديه قائمة بالأمور اللازم القيام بها”، ومن ثم يقترح بعد تحديد أهداف اليوم، إعداد قائمة بالمهام الأساسية المراد أو اللازم إتمامها، وترتيبها وفقا للأولوية والأهمية

ويضيف أن  : هذه طريقة سلسلة للغاية لضمان أن يسير الشخص بالسرعة الملائمة، كما أنه يتيح لنا الحفاظ على إنتاجيتنا وتركيزنا

hespress.com 

التعليق على المقال