شجر الأركان

histoir-d-arganier-300x199 شجر الأركان فلاحة   شجر الأركان هي شجر نادر للغاية، تتواجد بجنوب المغرب فقط في العالم باسره! زيت الأركان هو أغلى واغنى الزيوت في العالم لكثرة فوائده… يذكر أن شجرة أركان من النباتات الطبيعية التي تنمو فقط في المغرب من دون غيره من بلدان العالم وقد اكتشف مؤخرا انها توجد كذلك بالمكسيك ، وقد عمرت هذه الشجرة ملايين السنين، وتتوفر على قدرة هائلة لمقاومة الجفاف ومحاربة ظاهرة التصحر، وتنتشر على مساحة آلاف الهكتارات في عدد من  المناطق الجنوبية  من ضمنها الصويرة و أكاديرو تارودانت و تزنيت و شيشاوة

تلعب شجرة الأركان دورا اقتصاديا هاما في حياة سكان المنطقة ففضلا عن

استخراج الزيت من حباتها فإن قشور تلك الحبات والعجين المتبقي بعد استخراج

الزيت، يستعملان كغداء للماشية لما يتوفران عليه من قيمة كلئية متميزة. كما

تعمل شجرة الأركان على حماية التربة والمحافظة على التوازن البيئي؛ وّذلك

راجع لكون جذورها تتعمق كثيرا بحثا عن الماء لمسافة قد يصل عمقها إلى 200

م وهي بذلك تعمل على تثبيت التربة وحمايتها من الانجراف وفي

نفس الوقت يسهل تسرب المياه إلى باطن الأرض

فهذه الشجرة المباركة يستخرج منها زيت يستعمل للأكل( من الذ الزيوت ودا نكهة مختلفة )واستعمل كذلك لجمال ونظارة البشرة وسخرته المرأة  السوسية لجمال بشرتها واستعمل ايضا لتداوي بعض الامراض المزمنة كأمراض القلب والروماتيزم وينشط الدورة الدموية ومقاومة الالتهابات والفطريات والباكتيريا وتسكين الاوجاع ويساعد في تخفيض الكوليسترول في الدم وتستعمل كذلك لا مراض جلدية

لزيت الاركان مزايا أخرى تتعلق بالجمال نجملها يما يلي

ـ اعادة نضارة البشرة

ـ تحفيز الوظائف الحيوية للخلايا عبر تنشيط وصول الأوكسجين اليها

ـ مقاومة شيخوخة الجلد

ـ تغذية الشعر، وتنعيمه وحمايته من التلف

ـ تقوية الأظافر

رغم كل هذه المزايا التي توفرها شجرة الأركان لساكنة سوس منذ القدم  ، و رغم الحملات التي تقوم بها الجهات الحكومية المختصة لحماية هذه الشجرة فإننا مع الأسف نلاحظ ما تتعرض له غابات الأركان من اعتداء من طرف البعض الذين يعمدون إلى استعمال أغصان شجر الأركان للحطب غير مبالين بالكوارث المحدقة بهم إذا لا قدر الله انقرضت هذه الشجرة من أرض أجدادهم

لا بد أن تعمل كل الجمعيات على   توعية السكان بفوائد الأركان و ضرورة حماية هذه الشجرة و تنميتها المجال الذي تنمو فيه

Mots clés Google:

التعليق على المقال