النوم أفضل سلاح لمحاربة أمراض الشيخوخة

Deep_sleep_240441180 النوم أفضل سلاح لمحاربة أمراض الشيخوخة المزيد

يبحث الكثيرون عن سر الحياة المديدة والسعيدة، وفي الوقت الذي تلعب الجينات دوراً في ذلك، لكن أنماط الحياة التي تعيشها وأهمها النوم، أكثر أهمية في ذلك
وتشير الأبحاث، إلى أن الجينات والعوامل الوراثئة تؤثر بنسبة لا تزيد عن 10% في صحة الإنسان ورفاهيته، مقابل 90% لأنماط الحياة
ويقول الدكتور ماكس بيمبرتون، إن النوم مهم إذا كنت تريد أن تعيش حياة طويلة وصحية، فهو ذو أهمية كبيرة لتجديد مستويات الطاقة، ويعتقد العلماء على نحو متزايد أنه يؤثر أيضاً على وظائف الدماغ على المدى الطويل، ويساعد في الوقاية من أمراض الدماغ مثل داء باركنسون أو الخرف
وتكمن المشكلة في أنه مع تقدمنا في العمر، فإن دورات النوم تقصر وتضعف إيقاعاتنا اليومية أو الساعة الداخلية للجسم، ونتيجة لذلك، نجد صعوبة أكبر في الحصول على قسط كافٍ من النوم، وحتى عندما ننام، فإننا نفقد القدرة على النوم بعمق، لذا نستيقظ ونحن نشعر بالتعب
ويقول كما يوضح البروفيسور كريس فوكس، وهو محاضر كبير في الطب النفسي للشيخوخة في جامعة إيست أنجليا إن النوم مهم، لأنه يحدث عندما يخضع الدماغ لعملية تنظيف ضخمة وإصلاح للخلايا وتنميتها، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانيةكما أن النوم يعيد الروابط في الدماغ ذات الأهمية للذاكرة، حيث يزيل الروابط الضعيفة بين خلايا الدماغ والحفاظ على الأقوى منها، كما يضيف الدكتور ألبار لازار ، وهو محاضر في جامعة إيست أنجليا
ووجدت دراسة نُشرت في دورية “طب النوم” في عام 2015 من قبل جامعة بيزا أن ضعف النوم كان مرتبطًا بالانحدار المعرفي لدى الأشخاص الذين يعانون بالفعل من ضعف إدراكي معتدل
بالإضافة إلى صحة الدماغ، يبدو أن النوم لساعات أقل في الليل، يؤثر أيضًا على الهرمونات التي تنظم الشعور بالجوع، مما يزيد من الشهية للأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية ويؤدي إلى زيادة الوزن – وهو عامل آخر يمكن أن يقلل من العمر المتوقع.

التعليق على المقال