Afa-7211 Afayane en 1972 Gallerie

Afayane en 1972

Afayane il y a 40 ans , à l’époque il n ‘ existait ni route goudronnée , ni électricité , ni réseaux de communication…la transformation est bien visible

IM000666-1024x7681 En route vers le Souk Gallerie

En route vers le Souk

C’est mardi , le jour du Souk hebdomadaire

IM000590-1024x7681 Aid el kébir à Afayane Gallerie

Aid el kébir à Afayane

En route pour El messala

IMG_04883 L'équipe d'Afayane de foot sacrée championne 2010 Gallerie

L’équipe d’Afayane de foot sacrée championne 2010

Nos jeunes ont remporté le championnat du Réseau au titre de la saison 2009-2010 , BRAVO Mots clés Google: boukdir (67)

100_49774-1024x7681 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Une vue splendide de la vallée d’Idawlimite

100_4933 La vallée d'Idawlimite Gallerie

La vallée d’Idawlimite

Idawlimite la région préférée des habitants et visiteurs d’Afayane Mots clés Google: idawlimit (291)idawlimit 2011 (97)المدارس العتيقة بالمغرب (92)

100_4906 Le foyer du cheptel d'Afayane Gallerie

Le foyer du cheptel d’Afayane

Laazib  en langue Amazigh c’est le foyer des chévres ,  il se trouve à la sortie du village en direction d’Idawlimite

100_4877 Verdure du printemps Gallerie

Verdure du printemps

Afayane devient vert le mois du Mars et Avril

100_4876 Arganier Gallerie

Arganier

L’arganier , arbre vital à cette région du Maroc

100_4860 L'ancien village  Gallerie

L’ancien village

On le nomme Wakrarad , c’était le village de nos ancétres avant que notre  arriére grand pére Boukdir bàtit  Afayane

100_48332 Les chévres d'Afayane Gallerie

Les chévres d’Afayane

Nos chévres ont bien voulu offrir cette  pose aux lecteurs d’Afayane.com

100_47921 La verdure du printemps Gallerie

La verdure du printemps

Agréable cette verdure qui s’offre aux habitants et visiteurs d’Afayane

100_47911 Verdure du printemps Gallerie

Verdure du printemps

Verdure du printemps

100_4972 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

La descente vers la vallée d’Idawlimite

100_5035 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Vue sur la vallée

100_5013 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Le haut de la vallée

100_5010 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Au bord du ruisseau Mots clés Google: idawlimite (52)

100_5007 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Vue agréable

100_4837 Cheptel d'Afayane  Gallerie

Cheptel d’Afayane

Les chèvres rentrent à leurs foyers – Laazib –

8 Mosquée et école Coranique Gallerie

Mosquée et école Coranique

L’ école Coranique traditionnelle bâtie depuis des décennies  par   Sidi Brahim Amr ,le village d’ Afayane  a le privilège d’accueillir  cette école symbole de l’Islam modéré

7 Afayane vu du ciel Gallerie

Afayane vu du ciel

Une jolie image du village Afayane

6 Afayane  Gallerie

Afayane

Afayane avant l’ère des constructions en béton armé

5 Mosquée d'Afayane Gallerie

Mosquée d’Afayane

Une vue  agréable  de la mosquée d’Afayane  

4 Afayane Gallerie

Afayane

L’arganier tout autour du village

21 Afayane Gallerie

Afayane

Entrée du village Afayane

Photo-107 Afayane Gallerie

Afayane

Autre prise de vue Mots clés Google: الدغموس باللغة الفرنسية (114)الدغموس باللغة العربية (109)استعمالات الدغموس (21)الدكتور الفايد والدغموس (15)فواءد عشبة الدغموس (13)ما معنى الدغموس بالفرنسية (11)الدكتور الفايد الدغموس (10)

Photo-089 Afayane Gallerie

Afayane

Une autre prise de vue du village

Photo-0601 Afayane  Gallerie

Afayane

Afayane début d’électrification

Photo-057 Ecole Coranique Gallerie

Ecole Coranique

École Coranique vue de face

Photo-056 Afayane Gallerie

Afayane

Village d’Afayane

Photo-052 Mosquée d'Afayane Gallerie

Mosquée d’Afayane

Mosquée d’Afayane

Photo-0231 Arganier Gallerie

Arganier

Arganier modèle

avatar
Raiss_Belaid_199537073 الرايس الحاج بلعيد .. أسطورة الأغنية الأمازيغية وباني صرْح   ترويسة أدب و فنون   بآلات موسيقية بسيطة، استطاع الرايس الحاج بلعيد أن ينقش اسمه بحروف من ذهب في مضمار الأغنية الأمازيغية، بل إن الأبحاث المنحزة في هذا المضمار تذهب إلى أنه هو الذي وضع اللبنة الأولى من أساس  : ترويسة

غنى للحب والقيَم والأخلاق والدين والأماكن والطبيعة… بكلمات بسيطة لكنّ استيعابها غير متاح إلا لذوي الفطنة وبعد النظر؛ فالرايس الحاج بلعيد لا يقول كل شيء، بل يترك للمجاز مهمة إيصال ما يريد أن يُوصله إلى المستمع

لجوء الرايس الحاج بلعيد إلى التعبير عن آرائه في كثير من الأحيان إلى الرمزية بدل الخطاب المباشر، خاصة فيما يتعلق بالشأن السياسي، أملاه السياق التاريخي الذي عاش فيه، حيث كان الاستعمار يراقب كل صغيرة وكبيرة ولم يترك أي هامش للتعبير الحر

يُروى أن الرايس الحاج بلعيد كان يؤدّي أغانيه أمام جمهوره من سكان المداشر والقرى في سوس، ولم يُقدم على تسجيلها إلا في السنوات الأخيرة من عمره، بعد أن استفتى أحد علماء سوس الذي أخبره بعدم وجود دليل في الدين لإسلامي على تحريم الغناء

لا يُعرف تاريخ دقيق لمولد الرايس الحاج بلعيد، ويرجح، بناء على تقديرات بعض الباحثين، أنه ازداد ما بين 1870 و1875 في بلدة “أنو ن عدو” قبيلة وايجان، نواحي تيزنيت، كما أن تاريخ وفاته بدوره غير معروف على وجه الدقة، ويرجح أنه مطلع الأربعينات من القرن الماضي

لم يُكتب للرايس الحاج بلعيد أن ينال حظا من العلم؛ ذلك أن والده توفي وهو ما يزال طفلا صغيرا، ما دفعه إلى مغادرة “المسيد” بسبب الظروف الاجتماعية الصعبة لأسرته

ويقول بعض الباحثين المهتمين بسيرة الرايس الحاج بلعيد إن أمه أخرجته من “المسيد” وكلفته برعي الغنم الذي كان مورد رزق الأسرة، ومن ثم نشأت علاقته بالموسيقى عبر آلة الناي التي كانت مؤنسه وهو يرعى غنمه، والتي أتقن العزف عليها غاية الإتقان

انطلاقة الرايس الحاج بلعيد في درب الفن كانت حين لقائه بشيخ يدعى “أوتزروالت”، الذي رأى في الفتى مشروع شاعر أو “رايس”، فطلب من أمه أن تأذن له ليرافقه إلى زاوية تزروالت حيث عاشر رجالا من أهل العلم والأدب

واعتُبرت المرحلة التي قضاها بلعيد في زاوية تزروالت منعطفا محوريا في تكوين شخصيته، حسب نور الدين بادي، الباحث في أغاني الرايس الحاج بلعيد، الذي قال في برنامج وثائقي حول حياة هذا الأخير، بثته القناة الأمازيغية، إن معايشة الحاج بلعيد لرجال تزروالت أكسبته ثقافة محافظة كان لها أثر واضح على أغانيه

ويتجلى تأثير التربية المحافظة للرايس الحاج بلعيد على أغانيه في كونه وإن كان يتناول موضوع الغزل والحب في أغانيه، أو “تايْري” كما يسمى بالأمازيغية، فإنه كان يلجأ إلى الرمزية بدل اللغة المباشرة، ما يجعل أغانيه غير ذات حرج خلال الاستماع إليها أثناء اجتماع الأسر

ولم تخْل أغاني الرايس الحاج بلعيد من السياسة أيضا، فقد كان صديقا للقواد وعلّية القوم في عصره، وكانوا يستقبلونه في بيوتهم ويحيي سهراتهم. ويرجح بعض الباحثين أن يكون سبب بتر أجزاء من أغانيه التي سجلها في فرنسا راجعا إلى هجومه على المستعمر

ويُروى أن الرايس الحاج بلعيد لم يسجل أغانيه في استديوهات إحدى شركات الإنتاج بفرنسا إلا سنة 1938، أي قبل سبع سنوات فقط من تاريخ وفاته، وأنه بعد تسجيل أغانيه وعودته إلى المغرب كفّ عن الغناء، إلى أن توفي بعد مشوار فني حافل لم يُوثّق منه إلا نزر قليل ما زال شاهدا، إلى اليوم، على أن الحاج بلعيد كان أسطورة الأغنية الأمازيغية السوسية، وباني صرح  : ترويسة

avatar

s3_576851460 تحذير .. مادة خطيرة في العلكة تسبّب السرطان‎ منتدى أنوال   قال باحثون إن  : مادة خطيرة للغاية تستخدم في صناعة العلكة والمايونيز قد تؤدي إلى الإصابة بسرطان الأمعاء

وذكرت “سكاي نيوز عربية” أن “علماء من جامعة سيدني الأسترالية توصلوا إلى أن ثاني أكسيد التيتانيوم، الذي يحمل الرمز

E171

على عبوات الأغذية، ذو تأثير ضار للغاية على بكتيريا الأمعاء الطبيعية

وطبقا للدراسة، التي نشرت نتائجها في مجلة “أخبار التغذية”، وأجريت على فئران، فقد أثبتت المادة المذكورة خطورتها في إضعاف بعض وظائف القناة الهضمية، والتسبب في التهابات الأمعاء وحتى السرطان

وتعليقا على الدراسة، قال المؤلف المشارك فيها خبير السموم في الجامعة الأسترالية، فويتش كرازانوفسكي:  هناك أدلة متزايدة على أن التعرض المستمر لجزيئات النانو له تأثير تكوين الكائنات الحية الدقيقة في القناة الهضمية، وبما أن الأمعاء الدقيقة تمثل حارسا لصحتنا، فإن أي تغيير في وظيفتها يؤثر على الصحة العامة

وأضاف كرازانوفسكي أن  : الطعام الذي يحتوي على ثاني أكسيد التيتانيوم يؤثر على الكائنات الحية في الأمعاء، مما قد يسبب أمراضا كالتهابات الأمعاء وسرطان القولون والأمعاء؛ إذ إن المادة تتفاعل مع البكتيريا بالأمعاء وتضعف وظائفها

ويشيع استخدام ثاني أكسيد التيتانيوم بكميات كبيرة في أكثر من 900 منتج غذائي، بما فيها معاجين الأسنان والكريمات الواقية من أشعة الشمس، كما زاد استعماله في العقد الماضي في الأغذية والأدوية رغم عدم وجود أدلة كافية على سلامته

يُشار إلى أن فرنسا أعلنت في أبريل أنه سيتم حظر هذه المادة في المنتجات اعتبارا من العام المقبل، بناء على توصيات صحية وتقييمات طبية

avatar
sporti_983742540 التمارين والتغذية المتوازنة في سن الشباب للوقاية من الخرف sport   في ظل الارتفاع المتزايد بالمعدلات السنوية للإصابة بالخرف في سن متقدمة، وضعت منظمة الصحة العالمية منظمة الصحة العالمية توصيات جديدة بهدف المساعدة في التقليل من خطر الإصابة بالتدهور العقلي وخرف الشيخوخة. عن هذا يقول المدير العام للمنظمة الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس: على مدار الثلاثين عاماً القادمة، من المتوقع أن يتضاعف عدد الأشخاص المصابين بخرف الشيخوخة إلى ثلاثة أضعاف. وعلينا أن نفعل كل ما في وسعنا لتقليل هذه المخاطر. تؤكد الأدلة العلمية أن الأشياء المفيدة لقلبنا يمكن أن تكون جيدة لأدمغتنا أيضاً

تشمل التدابير التي أوصت بها المنظمة العالمية على ما يأتي

 النشاط البدني: بالنسبة إلى الأصحاء والأشخاص الذين يعانون من الخرف على حد سواء، فإن النشاط البدني مهم جداً: على الأقل 150 دقيقة أسبوعياً من النشاط المعتدل أو 75 دقيقة من التمارين المكثفة بالإضافة إلى تمارين القوة. أما في حالة محدودية الحركة فيُنصح بالقيام كل ثلاثة أيام أسبوعياً بتمارين للتدرب على التوازن من أجل منع السقوط

 عدم التدخين: مَنْ يدخن فعليه الإقلاع عن هذه العادة الضارة فوراً. وحاول الحصول على مساعدة المختصين للتخلص من إدمان التدخين

 نظام غذائي متوازن: اتباع نظام غذائي متوازن ومعتدل يقلل من خطر ظهور الخرف وتطوره. ويجب أن يقوم هذا النظام على الكثير من الفواكه والخضروات والبقوليات والمكسرات والحبوب الكاملة. ولكنه يجب أن يكون في الوقت ذاته قليل الدسم والسكر والملح

 الابتعاد عن المكملات الغذائية: لا يُنصح باستخدام المكملات الغذائية مثل فيتامين 

B أو E

أو الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة أو منتجات الفيتامينات المتعددة للوقاية من الخرف

 التقليل من الوزن الزائد

 تجنب الإفراط في استهلاك المشروبات الكحولية

 التواصل مع المحيط الاجتماعي: الاتصال بالمحيط الاجتماعي والتفاعل معه يساهم في صحة جيدة، لذلك يجب الحفاظ على سبُل التواصل هذه طوال الحياة. وإذا أُصيب المرء بمشاكل في السمع، فيمكن التغلب عليها في حالات كثيرة من خلال أجهزة تقوية السمع

 الفحص الدوري: مراقبة مستوى السكر في الدم والتمثيل الغذائي للدهون وضغط الدم بانتظام وعلاجها إذا لزم الأمر

يُذكر أن الخرف يرتبط بتدهور الوظائف العقلية إلى مستويات تفوق المتوسط، كما أنه سبب رئيسي لإعاقة الأشخاص الكبار في السن واعتمادهم على الآخرين. ويؤثر الخرف على الذاكرة والتفكير والتوجه والتفاهم والحساب والتعلم واللغة والقدرة على اتخاذ القرارات. وبحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية فإن نحو  10 ملايين شخص يُصابون بالخرف كل عام في جميع أنحاء العالم

avatar
42_353235475 هذه الطريقة تغلق بابا مفتوحا في الجنة المزيد   صلة الرحم :  هي من أفضل السبل لدخول الجنه، فلا يجب على المرء أن يغلق بابا من أبواب الجنة أمامه لمجرد قطع صلة الرحم  

فحين سأل رجلٌ رسولَ الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال: أَخبِرني بعملٍ يدخلني الجنة، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم

تعبد الله لا تشرك به شيئًا، وتقيم الصلاة، وتؤتي الزكاة، وتصل الرحم .   رواه البخاري

ان أحسن ما يُتوسَل به إلى دخول الجنة، ويُتوصَل به إلى وصول درجتها العالية؛ طاعة الوالد ومراعاة جانبه، قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «الوالد أوسط أبواب الجنة فإن شئت فأضع ذلك الباب أو احفظه»  رواه الترمذي

avatar
Sahur_273048147 المنظمة العالمية للصحة تصف وجبة السحور المثالية منتدى أنوال   وضعت المنظمة العالمية للصحة مجموعة من النصائح لتناول سحور صحي، غني بالعناصر الغذائية اللازمة التي يحتاجها الجسم طوال فترة الصيام

وذكرت المنظمة، في إفادة أصدرتها عن الغذاء الصحي خلال شهر رمضان، أن وجبة السحور مهمة لجميع الصائمين، خاصة كبار السن والمراهقين والحوامل والمرضعات، وكذلك الأطفال الراغبين في الصيام

ونصحت المنظمة بأن تتضمن وجبة السحور الخفيفة والصحية خضراوات وحصة من الكربوهيدرات مثل الخبز أو لفائف الخبز المصنوعة من الحبوب الكاملة

كما يجب أن تتضمن الوجبة، وفق المنظمة، أطعمة غنية بالبروتينات مثل منتجات الألبان كالجبن خفيف الملح واللبن أو الزبادي، بالإضافة إلى البيض، وطبق جانبي من الطحينة أو الأفوكادو الذي ي عتبر من أفضل الفواكه المليئة بالألياف والمناسبة لتحسين عمل الجهاز الهضمي

وأوصت المنظمة بعدم الإفراط في تناول الطعام، لأن ذلك يسبب الحرقة والشعور بعدم الارتياح، كما نصحت بتناول الطعام ببطء وبكميات مناسبة لاحتياجك، لعدم الشعور بالتخمة التى تحدث نتيجة امتلاء الجهاز الهضمى بالهواء أو الغازات

avatar
fatekid_443195198 دراسة تكشف عن سبب رئيسي لسمنة الأطفال المزيد

أكد مكتب منظمة الصحة العالمية الإقليمي لأوروبا أنه بعد دراسة ملفات 13,7 مليون طفل تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 9 سنوات، تبين وجود نحو 400 ألف طفل يعانون من درجة سمنة عالية، مع العلم أنهم لاحظوا أن مشكلة السمنة بالعموم تطال واحدا من كل 5 أطفال
وأظهرت الدراسة أن أعلى نسب للسمنة تم العثور عليها بين الأطفال الذين لم يتلقوا رضاعة طبيعية من صدور أمهاتهم
كما أشار الباحثون إلى أن الرضاعة الطبيعية لفترات طويلة تقلل من خطر زيادة الوزن بنسبة 13%. وتسبب السمنة في سن مبكرة خطرا متزايدا للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وسوء التمثيل الغذائي
وأوصى خبراء منظمة الصحة العالمية بتغذية الرضع بحليب الأم (الرضاعة الطبيعية) لمدة 6 أشهر على الأقل ومن ثم إضافة بعض الأغذية وتعويد الرضيع عليها إلى جانب حليب الأم وفطامه في عمر من سنة إلى سنتين كحد أقصى