Afa-7211 Afayane en 1972 Gallerie

Afayane en 1972

Afayane il y a 40 ans , à l’époque il n ‘ existait ni route goudronnée , ni électricité , ni réseaux de communication…la transformation est bien visible

IM000666-1024x7681 En route vers le Souk Gallerie

En route vers le Souk

C’est mardi , le jour du Souk hebdomadaire

IM000590-1024x7681 Aid el kébir à Afayane Gallerie

Aid el kébir à Afayane

En route pour El messala

IMG_04883 L'équipe d'Afayane de foot sacrée championne 2010 Gallerie

L’équipe d’Afayane de foot sacrée championne 2010

Nos jeunes ont remporté le championnat du Réseau au titre de la saison 2009-2010 , BRAVO Mots clés Google: boukdir (67)

100_49774-1024x7681 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Une vue splendide de la vallée d’Idawlimite

100_4933 La vallée d'Idawlimite Gallerie

La vallée d’Idawlimite

Idawlimite la région préférée des habitants et visiteurs d’Afayane Mots clés Google: idawlimit (291)idawlimit 2011 (97)المدارس العتيقة بالمغرب (92)

100_4906 Le foyer du cheptel d'Afayane Gallerie

Le foyer du cheptel d’Afayane

Laazib  en langue Amazigh c’est le foyer des chévres ,  il se trouve à la sortie du village en direction d’Idawlimite

100_4877 Verdure du printemps Gallerie

Verdure du printemps

Afayane devient vert le mois du Mars et Avril

100_4876 Arganier Gallerie

Arganier

L’arganier , arbre vital à cette région du Maroc

100_4860 L'ancien village  Gallerie

L’ancien village

On le nomme Wakrarad , c’était le village de nos ancétres avant que notre  arriére grand pére Boukdir bàtit  Afayane

100_48332 Les chévres d'Afayane Gallerie

Les chévres d’Afayane

Nos chévres ont bien voulu offrir cette  pose aux lecteurs d’Afayane.com

100_47921 La verdure du printemps Gallerie

La verdure du printemps

Agréable cette verdure qui s’offre aux habitants et visiteurs d’Afayane

100_47911 Verdure du printemps Gallerie

Verdure du printemps

Verdure du printemps

100_4972 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

La descente vers la vallée d’Idawlimite

100_5035 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Vue sur la vallée

100_5013 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Le haut de la vallée

100_5010 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Au bord du ruisseau Mots clés Google: idawlimite (52)

100_5007 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Vue agréable

100_4837 Cheptel d'Afayane  Gallerie

Cheptel d’Afayane

Les chèvres rentrent à leurs foyers – Laazib –

8 Mosquée et école Coranique Gallerie

Mosquée et école Coranique

L’ école Coranique traditionnelle bâtie depuis des décennies  par   Sidi Brahim Amr ,le village d’ Afayane  a le privilège d’accueillir  cette école symbole de l’Islam modéré

7 Afayane vu du ciel Gallerie

Afayane vu du ciel

Une jolie image du village Afayane

6 Afayane  Gallerie

Afayane

Afayane avant l’ère des constructions en béton armé

5 Mosquée d'Afayane Gallerie

Mosquée d’Afayane

Une vue  agréable  de la mosquée d’Afayane  

4 Afayane Gallerie

Afayane

L’arganier tout autour du village

21 Afayane Gallerie

Afayane

Entrée du village Afayane

Photo-107 Afayane Gallerie

Afayane

Autre prise de vue Mots clés Google: الدغموس باللغة الفرنسية (114)الدغموس باللغة العربية (109)استعمالات الدغموس (21)الدكتور الفايد والدغموس (15)فواءد عشبة الدغموس (13)ما معنى الدغموس بالفرنسية (11)الدكتور الفايد الدغموس (10)

Photo-089 Afayane Gallerie

Afayane

Une autre prise de vue du village

Photo-0601 Afayane  Gallerie

Afayane

Afayane début d’électrification

Photo-057 Ecole Coranique Gallerie

Ecole Coranique

École Coranique vue de face

Photo-056 Afayane Gallerie

Afayane

Village d’Afayane

Photo-052 Mosquée d'Afayane Gallerie

Mosquée d’Afayane

Mosquée d’Afayane

Photo-0231 Arganier Gallerie

Arganier

Arganier modèle

avatar
malade___ternuer_651894582 دراسة بريطانية: كتم العطس يهدد بثقب البلعوم المزيد

حذّرت دراسة بريطانية حديثة من أن إغلاق الفم وسد الأنف في محاولة لاحتواء العطس، قد يعود بأثار صحية خطيرة على الأشخاص، أبرزها إحداث ثقب في البلعوم

الدراسة أجراها باحثون بمستشفى ليستر البريطانية، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية المجلة الطبية البريطانية

وجاء تحذير الباحثين من واقع تجربة تعرض لها رجل بريطاني يتمتع بصحة جيدة، لكنه حاول احتواء العطس بإغلاق فمه والإمساك بأنفه، ما أدت إلى تهتك حلقه، وجعله يقضي أسبوعًا في المستشفى للعلاج

ووجد الرجل، الذي لم يذكر اسمه ويبلغ من العمر 34 عاما، نفسه غير قادر على الأكل أو الكلام، بعدما حاول منع العطس من خلال سد أنفه

وحسب الدراسة، تسببت تلك الحركة في إحداث ثقب في بلعومه، وهو جزء من الحلق، يقوم بدور مزدوج في إدخال الغذاء وتمرير الهواء

وأضافت أن الثقب في البلعوم حالة نادرة الحدوث، وعادة ما تنتج في بعض الأحيان نتيجة منع التقيؤ أو تحجيم السعال الثقيل أو منع العطس

وقال الأطباء في المستشفى إن الرجل قضى سبعة أيام في المستشفى، كما جرى إطعامه، خلال تلك المدة، بالاعتماد على أنبوب التغذية، وأعطى الرجل المضادات الحيوية عن طريق الحقن الوريدي حتى يهدأ التورم والألم

وأضاف الباحثون إن  : منع العطس عن طريق سد الأنف والفم يعتبر مناورة خطيرة، وينبغي تجنبها

وأشاروا إلي أن هذه الطريقة يمكن أن تؤدي غلي مضاعفات عديدة، منها ثقب البلعوم أو ثقب الغشاء الطبلي للأذن، وحتى تمزق الأوعية الدموية الدماغية

avatar

أشعة الشمس تساعد على التخسيس

thumbnail.php,qfile=2018112111215982WQ_221901963.jpg,asize=article_large.pagespeed.ce.L7CBaaXO4H أشعة الشمس تساعد على التخسيس المزيد

اكتشف باحثون من جامعة إدمنتون الكندية أن ضوء الشمس يساعد أنسجة الجسم على عدم تخزين الدهون، وبالتالي يعتبر عاملاً مساعداً على الرشاقة. وعلى الرغم من أن الاكتشاف لايزال بحاجة إلى مزيد من البحث لمعرفة كمية وشدة أشعة الشمس المطلوبة ليقوم الجسم بحرق الدهون، إلا أن هذه النتائج تقدم تفسيراً مقبولاً لسر زيادة الوزن في الشتاء
وبحسب الدراسة التي نُشرت في مجلة “ساينتيفيك ريبورتس”، قام الباحثون بتسليط أشعة الشمس على أنسجة من الدهون تم استئصالها خلال جراحات للتخلص من البدانة

وتم تسليط ما يُعرف بـ “الضوء الأزرق” على الأنسجة، وهو ضوء الشمس الذي نراه بأعيننا، وتبين أن الأنسجة البشرية تقلّصت ولم تقم بتخزين الدهون عند التعرّض لهذا الضوء
وتوصل فريق البحث إلى أنه عندما تصل أشعة الشمس ذات الطول الموجي العادي الذي يُعرف بـ “الضوء الأزرق” إلى الجلد وتخترقه لتصل إلى الأنسجة التي تخزن الدهون تحت الجلد تقوم هذه الأنسجة بحرق جزء من هذه الدهون بدلاً من تخزينها
ولهذا الضوء تأثير معروف على الجسم وخاصة الساعة البيولوجية، فهو يزيد من مستوى النشاط والتنبه. وحثّت نتائج الدراسة على التعرّض لضوء الشمس المباشر، وخاصة الأطفال الذين يعانون من البدانة

avatar

لماذا الفيدرالية ؟

17799144_10213672515381027_1791529899305959232_n لماذا الفيدرالية ؟ إداوزدوت

لماذا الفيدرالية ؟
لا شك أنكم سمعتم أو قرأتم مرارا و تكرارا أن  الاتحاد قوة 
هذه المقولة العريقة التي تربّت عليها أجيال كثيرة لم تأت عبثا و إنما جاءت من واقع التجربة التي أثبتت بأنّ الاتحاد أساس نهوض المجتمعات وتطورها، فالقوة هنا هي أساس الحركة الديناميكية للمجتمعات التي تقودها نحو التطوّر والمستقبل 
تذكرت هذه المقولة و أنا أستمع إلى مقتطفات من حوار للأخ حميد حمومان نائب رئيس شبكة الفاعلين الجمعويين على الواتساب ـ مجموعة ألموقار ن النحيت التي ينشطها الأخ أبو ريان 
الحوار تناول عدة مواضيع تخص شبكة جمعيات النحيت التي تحولت إلى شبكة الفاعلين الجمعويين ، بصراحة و كمواطن نحيتي يحترم نفسه و يعرف حدوده ، لا أريد النبش في تفاصيل ما دار في الحوار الذي أعتبره على كل حال حوارا هادفا يهم جمعية نحيتية محترمة نقدر مجهودات أطرها و أعضائها ، و رئيسها الدكتور ابراهيم الرامي هو شخصية نحيتية محترمة و ناشط جمعوي من العيار الثقيل إنجازاته على رأس جمعية تروكزا مكزارت خير دليل على علو كعبه في الميدان الجمعوي
ما أريد الإشارة إليه هو موقف شبكة الفاعلين الجمعويين المعبر عنه من طرف نائب الرئيس و هو موقف يبدو لي موقفا فيه نوع من التحفظ إتجاه الفيدرالية المرتقبة أو على الأقل ليس أو لم ألمس كغيري من المتتبعين ذلك الحماس و تلك التعبئة المعهودة في أطر الشبكة في مثل هذه المحطات النحيتية المصيرية كما حصل في الإنتخابات و في لقاء فندق الأمويين بأكادير 
التحديات التي تنتظر الفيدرالية النحيتية هي تحديات كبيرة أولها مواجهة غزو الشركات المنجمية الرأسمالية ، و وقف إعتدءات الرحل الذين إستباحوا أراضينا ، و إيجاد حل نهائي لإبعاد الخنزير البري من قرانا …. هذه الأخطار المحدقة بمنطقتنا لا يمكن مواجهتها إلا بتوحيد كل القوى  فمكان أطر و مناضلي شبكة الفاعلين الجمعويين هو مع ممثلي ساكنة النحيت جنبا إلى جنب و ليس بعيدا عنهمأرجو أن يصدر عن الإجتماع المقبل للشبكة موقف أكثر وضوحا وأن لا يخرج عن إجماع جمعيات المجتمع المدني النحيتي 

avatar

أحب الأعمال إلى الله

thumbnail.php,qfile=161_845271118.jpg,asize=article_large.pagespeed.ce.dc9hNQKaNL أحب الأعمال إلى الله المزيد

تعد أحب الأعمال إلى الله هي التي تقرب المسلم من ربه، وتختلف من شخص لآخر

قد سأل أحد الصحابة الرسول الكريم عن أفضل الأعمال فقال (صلى الله عليه وسلم) : “إيمانٌ بالله ورسوله”، قال: ثم ماذا ؟ قال:  الجهاد في سبيل الله”، قال: ثمّ ماذا؟ قال: “حجّ مبرورٌ 

كما ذكر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنّ من أفضل الأعمال بر الوالدين، وقد ذكر أهل العلم أنّ اختلاف الروايات جاء لاختلاف أحوال السائلين، فأجاب رسول الله بما هو أصلح للسائل، فهو الأعرف بما يقدر أن يقوم به، وما يرغب القيام به

وقد ذكر الإيمام ابن القيّم أربعة أصنافٍ من الأعمال المحبّبة عند الله سبحانه وتعالى

الصنف الأول: أنفع العبادات أشقّها على النفس وأصعبها 

الصنف الثاني: التمسّك بالآخرة والزهد في الدنيا

الصنف الثالث: أفضل العبادات ما كان به نفعٌ لعامة المسلمين، كمساعدة الفقراء، والعمل على قضاء حوائجهم، والصلاح بينهم، ونشر المودة والرحمة بينهم

الصنف الرابع: يكون أفضل الأعمال بكلّ وقت حسب مقتضى الحال، ففي وقت معيّن يكون الجهاد فرض عين على كل مسلم، فيكون أفضل الأعمال التي تقرّب المسلم من ربه، وفي أوقاتٍ أخرى يكون الجهاد فرض كفاية على المسلم 

avatar

26733582_10213660627723843_2363418017230299298_n شباب النحيت ... الشعلة التي لا تخبو إداوزدوت

مقالة الأخ أحمد بورجى المنشورة على صفحة ً تاوسنا ن النحيت ً مرفوقة بصور خالدة و التي تتناول ملحمة من ملاحم شباب النحيت في فترة التسعينات من القرن الماضي جديرة أن تقرأ قراءة متأنية لإستنتاج ما يمكن أن يفيد شباب اليوم 
سنة 1990 إجتمعت نخبة من الشباب النحيتي المقيم بالدار البيضاء بإحدى مقاهي العاصمة الإقتصادية و شكلت لجنة مهمتها تنظيم دوري في كرة يجمع فرق مداشر النحيت و تجرى أطواره على أرض النحيت 
و فعلا نظمت التظاهرة الرياضية التي كان الغرض منها إحياء صلة الرحم و تقوية أواصر المودة و التآخي بين شباب النحيت و إبقاء الروابط الوجدانية التي تربط أبناء النحيت أينما كانوا بأرض النحيت المباركة 
نظمت التظاهرة و نجحت رغم قلة الإمكانيات إذ أخبرنا الأخ بورجى أن واجب المساهمة لم يتعدى 20 درهم
لنعد إلى الوراء و لنتذكر كيف كانت الظروف السياسية و الإقتصادية و الإجتماعية بالنحيت سنة 1990 حين نظمت هذه التظاهرة الشبابية 
المناخ السياسي كان مستقرا لم تصلنا الإنتخابات القروية و ما تحمله من توثرات و حزازات ، و القبيلة كانت موحدة و لم تظهر في تلك الفترة نزعة الهيمنة و حب الزعامة 
البنية التحتية لمنطقة النحيت في تلك الفترة ضعيفة جدا : لا طرق معبدة ( إمينتلات إلى السوق بيست ) ـ لا مسالك طرقية صالحة ـ لا وجود للإنارة ـ لا وجود للهاتف إطلاقا و لا لوسائل الإتصال الحديثة المتطورة مثل الهاتف النقال و الهاتف الذكي و مواقع التواصل فيس بوك و الواتساب 
و رغم هذه الظروف الصعبة نظمت لجنة شباب النحيت 1990 دوريا نحيتيا في كرة القدم على أرض النحيت جمع شباب النحيت و كانت بذلك أول تجربة في هذا المجال الرياضي و جاء بعدها دوري شبكة جمعيات النحيت أعكمي السنوي إنطلاقا من سنة 2010 على ما أعتقد الذي أجري على أرضية ملاعب الوازيس و الحي المحمدي 
ما يجب إستخلاصه من تجربة لجنة شباب النحيت 1990 أنه إذا توفرت العزيمة و الإرادة القوية فلا شيء يمكنه أن يقف في طريق العمل البناء أما الرسالة التي قرأتها شخصيا من تلك التجربة أنه لا يجوز لنا أن نشكك في قدرة آيت النحيت على مواجهة التحديات و إتخاد القرارات الحاسمة و أن مشروع الفيدرالية سنصل به إلى بر الآمان بفضل تكتل الشباب و ليس من الصدف أن نجد بعض الوجوه من شباب 1990 في قلب الأحداث التي تجرى الآن و نحن نقرأ لهم و نسمع منهم على مواقع التواصل الإجتماعي من صفحات الفيس بوك و المجموعات الواتسابية … فتحية بالمنإسبة إلى مجموعة

g8+1

و كل المجموعات التواصلية التي تعمل على تمهيد الطريق لفيدرالية جمعيات النحيت
أختم المقال المهدى للشباب النحيتي بهذا البيت الشعري
كلّ صعب على الشّباب يهون *** هكذا همّة الرِّجال تكونُ

avatar
recherche__scientifique__the__a__trale_Festival_du_the__a__tre_arabe_tunisie1_842368373 مغربيان يُتوجان بجائزة البحث العلمي المسرحي أدب و فنون

توجت النسخة الثانية من المُسابقة العربية للبحث العلمي المسرحي للشباب الباحثين المغربيين عبد الله المطيع وتلكماس المنصوري، إلى جانب السوداني أبو طالب عبد المُطلب

وحاز الباحث السوداني عبد المُطلب على الجائزة الأولى للمُسابقة، التي تنظمها الهيئة العربية للمسرح، ضمن فعاليات مهرجان المسرح العربي المنعقد في تونس، عن بحثه “الخطاب المسرحي بين المُؤلف والمخرج”. وذهبت الجائزة الثانية إلى المغربي عبد الله المطيع، عن بحثه “من يتكلم المسرح؟ في جدلية الخطاب المسرحي بين المُؤلف والمُخرج”. فيما عادت الجائزة الثالثة إلى الباحثة المغربية تلكماس المنصوري عن بحثها  : هل تُوجد كتابة درامية بين المؤلف والمخرج؟

وفي كلمة افتتاحية، خلال لقاء خصص لمُناقشة البحوث، قال طارق العذاري إنّ البحث في حقل المسرح ليس سهلا، مضيفا أن “لغة المسرح ثرية ومتنوعة، باعتباره فن المواجهة الحية، ومنفلتا لا يمكن الإمساك به”. وأوضح أنّ “المسرحي ينطلق من إشكالية فيجد أنه اصطدم بمشكلة ميدانية وإشكالية معرفية، وهنا يكمن الفرق بين البحث العلمي والدراسة

من جانبه، أشار المسرحي محمد عبازة إلى أن المغرب قدّم أكبر نسبة من المشاركين مقابل غياب الباحثين التونسيين، ملاحظا أنّ هناك ضعفاً في مستوى اللغة العربية، وأنّ الاستشهادات وقع إهمالها في أغلب البحوث، إلى جانب الخلط بين المراجع والمصادر

وتشكل جائزة البحث العلمي المسرحي للشباب، حسب الهيئة العربية للمسرح، إحدى التوصيات والخلاصات المركزية للاستراتيجية العربية للتنمية المسرحية. كما تعبر عن الحاجة للبحث العلمي في وقت “يصعب أن تنمو الحياة الثقافية، وأن يزدهر الإبداع الأدبي والفني في بيئة فكرية واجتماعية وسياسية تتصف بانعدام الحيوية وتعاني من الجمود والتخلف

hespress