Tag Archives: ail

avatar
tawm_301567963 أهم خصائص وفوائد الثوم العلاجية منتدى أنوال

تستمد الفوائد الصحية للثوم من العديد من المركبات الطبيعية التي يحتوي عليها، وخاصة الأليسين، وأظهرت العديد من الدراسات وجود تأثير فعال للثوم على تحسين ضغط الدم ومستويات الكوليسترول، إضافة إلى احتوائه على خصائص مضادة للفيروسات تساعد في تقليل حدة نزلات البرد.

وبحسب دراسة أجريت في جامعة نوتنغهام أن فوائد الثوم متجذرة في مركبات الكبريت التي يمتصها النبات من التربة، والتي تتحلل إلى حوالي 50 مركباً مختلفاً يحتوي على الكبريت أثناء تناول الطعام وهضمه، وتصبح نشطة بيولوجياً داخل خلايانا.

يبدو أن هذه المركبات تعزز إنتاج الجسم لجزيئات الإشارات الغازية، وهي مفتاح الاتصال الخلوي. ترتبط المستويات المنخفضة من هذه الجزيئات بحالات خطيرة بما في ذلك أمراض القلب.

الثوم مفيد لمرضى ضغط الدم

ووجدت دراسة نشرت في مجلة “إكسبرمينتال أند ثيرابيتيك ميديسن” في عام 2020 أن المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم الذين تناولوا 600-900 مجم من مكملات الثوم لمدة ثلاثة أشهر، شهدوا انخفاضاً ملحوظاً في ضغط الدم.

يُعتقد أن الأليسين يحفز إنتاج أكسيد النيتريك، الذي يوسع الأوعية الدموية، بالإضافة إلى تثبيط نشاط الإنزيم المحول للأنجيوتنسين، وهذا يريح الأوعية الدموية ويقلل من ضغط الدم.

الثوم يحتوي على خصائص مضادة للفيروسات

تشير الدراسات المعملية أيضاً إلى أن الأليسين والمركبات الأخرى الموجودة في الثوم لها خصائص مضادة للفيروسات. وبحسب الدكتورة جينا ماكيوتشي، أخصائية المناعة في جامعة ساسك، فإن هناك تجربتين لتأثير الثوم على البشر: وجدت إحداهما أن الأشخاص الذين تناولوا 180 ملغ من الأليسين لمدة ثلاثة أشهر أصيبوا بنزلات برد أقل مقارنة بالأشخاص الذين لم يتناولوا الأليسين.

وأظهرت الدراسة الثانية أن تناول 2.56 جرام من مستخلص الثوم يحسن وظيفة الخلايا المناعية، مما قد يقلل من حدة أعراض البرد والإنفلونزا.

من جهته يقول آيدن غوغينز، الصيدلاني والمستشار المستقل لصناعة المكملات الغذائية: “للحصول على جرعة علاجية تبلغ حوالي 900 مجم أي ما يعادل 3-8 مجم الأليسين، عليك تناول فص ثوم نيئ يومياً”

وتضيف كلير ثورنتون وود، المتحدثة باسم جمعية الحمية البريطانية: “يتشكل الأليسين فقط عندما يتم تقطيع فص الثوم أو سحقها، ويتوقف عن التشكل بمجرد تعرضه للحرارة، لذلك من الجيد ترك فص الثوم لمدة عشر دقائق تقريباً بعد التقطيع لضمان إنتاج الحد الأقصى من الأليسين.”

كما نصحت وود، بعدم طبخ الثوم لفترة طويلة، إذ وجدت دراسة أجريت عام 2018 ونشرت في مجلة “نيوترينتس” الأمريكية أن الثوم المسلوق يحتوي على كمية أقل من الأليسين بنسبة 16٪، والثوم المحمص بنسبة 30٪ أقل من الثوم الخام، وفق ما أوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية. 

avatar
tawm_301567963 الثوم - نكهة قوية.. وفوائد متعددة ومذهلة منتدى أنوال

يعتبر الثوم من أهم المكونات في العديد من الوجبات في المطابخ العالمية، وأيضاً العلاجات المنزلية، على الرغم من أن بعض الأشخاص قد يعانون من آثار جانبية عند استهلاكه مثل حرقة المعدة أو الانتفاخ والمشاكل المعوية والهضمية، لاحتوائه على نسبة عالية من الكربوهيدرات والفركتانز(من جزيئات الفركتوز) التي يمكن أن تتواجد أيضاً في البصل والهليون والبطيخ والفاصوليا السوداء والقمح وغيرها. غير أن فوائد الثوم الصحية المذهلة لا يمكن تجاهلها مثل

تقوية جهاز المناعة: وفقاً لما نشره موقع مجلة (جورنال إيميونولوجي ريسرتش)، يمكن للثوم أن يعزز مناعة الجسم من خلال تحفيز أنواع مختلفة من الخلايا في الجسم التي ترتبط مباشرة بالجهاز المناعي. وقد أظهرت نتائج دراسة أجريت على مجموعتين من الأشخاص، أعطيت فيها المجموعة الأولى مستخلص الثوم، فيما أعطيت المجموعة الثانية دواء وهمياً. وتبين أن الأشخاص-في المجموعة التي أعطيت مستخلص الثوم- قد أبلغوا عن أعراض نزلة البرد أقل حدة، وشفاء أسرع. بحسب ما نشره موقع (إيت ذس نات ذات) الأمريكي

كمضاد للفطريات: من المعروف أن الثوم يحتوي على بعض الخصائص المضادة للميكروبات، ويعني ذلك مضادات الجراثيم ومضادات الفطريات. وقد أظهرت دراسة نشرت في مجلة أولستر الطبية أن للثوم خصائص يمكن أن تساعد في محاربة تسعة من أصل 24 عدوى بكتيرية شائعة

تحسين الوظيفة المعرفية: وجدت بعض الأبحاث أن الثوم يمكن أن يؤثر بشكل إيجابي على وظائفنا الإدراكية، ويقلل من إمكانية التدهور المعرفي كما يساعد في تحسين الذاكرة

وقد وجد تقرير في الطب التجريبي والعلاجي أيضاً أن مستخلص الثوم قد يكون قادراً على خفض ضغط الدم ومحاربة بعض أنواع السرطان وأمراض القلب والمساعدة في الوقاية بسبب خصائصه الفريدة المضادة للأكسدة

كما أن استهلاكه يساعد الجسم على امتصاص المعادن كالحديد والمغنيزيوم بشكل أعلى، لذلك فهو مفيد جداً لأمراض فقر الدم ونقص الحديد. ولكن من الأفضل ألا يتم الاعتماد على تناول الثوم أو أي علاجات طبيعية أخرى وإهمال الأدوية دون موافقة الطبيب

avatar
Onions_213812044 دراسة صينية توصي بالإكثار من تناول الثوم والبصل منتدى أنوال   أظهرت دراسة صينية حديثة، أن الإكثار من تناول خضروات الثوم والبصل والكراث بانتظام، يساعد على تقليل خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم

الدراسة أجراها باحثون بالمستشفى الأول للجامعة الطبية الصينية، ونشروا نتائجها، في العدد الأخير من دورية

(Asia Pacific Journal of Clinical Oncology)

العلمية

وللوصول إلى نتائج الدراسة، راقب الباحثون 833 مريضا بسرطان القولون والمستقيم من الرجال والنساء، وقارنوا عاداتهم الغذائية مع 833 شخصًا لا يعانون من المرض، ويتطابق المجموعتين في العمر والجنس ومحل الإقامة

وتم جمع المعلومات الديموغرافية والغذائية من خلال المقابلات الشخصية، ووجد الباحثون أن احتمالات الإصابة بسرطان القولون والمستقيم كانت أقل بنسبة 79% لدى البالغين الذين تناولوا كميات كبيرة من الثوم والبصل والكراث مع من استهلكوها بكميات قليلة

وقال الدكتور تشى لي، قائد فريق البحث: الجدير بالملاحظة فى بحثنا، أن هناك اتجاها يفيد بأنه كلما ازدادت كمية خضروات الثوم والبصل والكراث كانت الحماية ضد سرطان القولون والمستقيم أفضل

وأضاف: بشكل عام، سلطت النتائج الحالية الضوء على الوقاية الأولية من سرطان القولون والمستقيم من خلال التدخل فى أسلوب الحياة، وهذا يستحق المزيد من الاستكشافات المتعمقة

ويعتبر سرطان القولون والمستقيم، ثاني أكثر الأسباب شيوعا للوفاة المرتبطة بالسرطان في أوروبا، حيث يتسبب في وفاة 215 ألف شخص سنويًا

ومن المتوقع إصابة أكثر من 2.2 مليون شخص بسرطان القولون والمستقيم، المعروف أيضًا باسم سرطان الأمعاء، في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2030

ووفقًا لجمعية السرطان الأمريكية، فإن سرطان القولون والمستقيم، هو ثالث أكثر أنواع السرطان شيوعًا، في الولايات المتحدة؛ إذ يُصيب أكثر من 95 ألف حالة جديدة سنويًا، كما أنه رابع سبب رئيسي للوفيات بالسرطان في جميع أنحاء العالم

avatar

الثوم ..فوائد جديدة

thawm_307076914 الثوم ..فوائد جديدة منتدى أنوال

يعتقد أن للثوم فوائد كثيرة بالنسبة لصحة الإنسان، تضاف إليها فائدة جديدة في مواجهة مرض خطير توصل إليها العلماء مؤخرا
وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن بحثا طبيا حديثا كشف عن فائدة الثوم في علاج مرض “لايم”، الذي يؤدي إلى اضطرابات خطيرة في وظائف الجسم والجهاز العصبي خصوصا
وبحسب الصحيفة، فإن باحثين من جامعة جون هوبكينز، أكدوا أن الزيوت المستخلصة من عدة مواد نباتية تستطيع قتل البكتيريا المسببة لعدوى المرض
وأجرى الباحثون اختبارات على 35 نوعا من الزيوت، من أجل قياس قدرتها على قتل بكتيريا “بورييليا بوغردوفيري” المسؤولة عن داء “لايم”، وسجل زيت الثوم نجاحا كبيرا
وينجم مرض لايم إثر الإصابة بعدوى بكترية، ينقلها طفيل يعرف باسم قراد الأيل (من نوع العنكبيات)، أثناء تغذيته على دم الإنسان
ومرض “لايم” اكثر انتشارا في شمال أميركا وأوروبا، خاصة في المناطق البرية العشبية، ويشعر المصابون في مراحل المرض الأولى بأعراض مثل الصداع وارتفاع درجة الحرارة وضعف العضلات، فضلا عن آلام في مختلف مناطق الجسم
وجرى استخدام الثوم كمضاد للبكتيريا على مر التاريخ، وكان دواء معروفا لدى الحضارة الصينية القديمة، كما وصف العالم الفرنسي الشهير لويس باستور فوائده الطبية عام 1858

avatar

فوائد خارقة للثوم

tawm_405039411 فوائد خارقة للثوم منتدى أنوال

يستخدم الكثير من الناس الثوم، لكنهم ربما لا يعرفون فوائده بالضبط، وقد تشجع هذه المعرفة من لا يستخدمون الثوم إلى إعادة النظر في استبعاده من أطباقهم
فقد دأب المصريون القدماء والبابليون واليونانيون والرومان والصينيون على استخدم الثوم كدواء، وفق ما ذكر موقع “ستاندرد ميديا” البريطاني
وتكمن القيمة الطبية للثوم في مركب الكبريت المعروف باسم “الأليسين”، الذي يتكون عندما يتم تقطيع فص الثوم أو سحقه أو مضغه، وهو مركب مسؤول أيضا عن رائحة الثوم غير المحببة
ووفقا لما ذكره بيتر مكلاسكي، مؤسس مهرجان تورنتو للثوم، فإن الثوم يحتوي على مواد لخفض الدهون، ومنع تخثر الدم، ومكافحة ارتفاع ضغط الدم، وكبح أمراض السرطان، كما يعمل مضادا للأكسدة والميكروبات
وتظهر الأبحاث أن الثوم يحارب نزلات البرد ويعزز جهاز المناعة، كما يقلل بشكل كبير من ضغط الدم. ويقول الأطباء إن إضافة الثوم إلى طعامك بانتظام يحمي من أنواع مختلفة من السرطان، بما في ذلك سرطان القولون والمعدة
وتشير الأبحاث أيضا إلى أن خصائص الثوم المضادة للبكتيريا قد تساعد في منع التسمم الغذائي عن طريق قتل البكتيريا
وبسبب خصائص الثوم المضادة للالتهابات والمضادة للفطريات، فإنه يمكن أيضا أن يُستخدم لعلاج القدم، إذ بإمكانك نقع قدميك في ماء الثوم أو فرك الثوم الخام على قدميك للمحافظة على صحتهما
وتشير الأبحاث في الهند أيضا إلى أنه يمكن استخدام الثوم كمبيد للبعوض، من خلال وضعه مباشرة على الجلد أو الاحتفاظ به بالقرب من سريرك
بالإضافة إلى كونه مضادا للأكسدة، يقلل الثوم من الكوليسترول وضغط الدم ويساعد في منع مرض الزهايمر والخرف
وينصح بالثوم لتقليل التعب وتحسين القدرة على العمل، وبعض الناس يستخدمونه اليوم للحد من التعب الناجم عن التمارين الرياضية القاسية
بقي أن نشير إلى أن معظم الفوائد الصحية للثوم تكون أكبر في شكله الطازج، أي بدون أن يكون مطبوخا أو مخزنا لفترة طويلة

avatar
thumbnail.php?file=tawm_252819852 الثوم .. مضاد حيوي طبيعي ويساعد على خفض ضغط الدم منتدى أنوال

هل تعاني السمنة، وتبحث عن دواء طبيعي يخلصك من الدهون المتراكمة حول البطن، وهل تريد محفزاً للجسم ليقوم بدوره المناعي في صد أي عدوان جرثومي، ويعمل كمضاد حيوي طبيعي، يساعد على خفض ضغط الدم، وتقليل خطر سرطان المعدة والقولون والمستقيم؟ لا تذهب بعيداً فكل ما تريده من هذه العلاجات، وغيرها ستجده في الثوم

نعم الثوم، فقد اكتشف الباحثون ميزة قوية له، وهي قدرته العالية على إذابة الدهون، وبالتالي تخفيف الوزن الزائد 

ويكمن السر وراء ذلك، كما ذكرت الأبحاث العلمية، في احتوائه على نسب عالية من مركب الأليسين الذي يعطي رائحة نفاذة، ويحدّ من الرغبة في تناول الطعام، وبالتالي يمنع الإفراط في الطعام من خلال تحفيز آليات الشبع في الدماغ، نقلاً عن صحيفة “البيان الإماراتية

ليس هذا فحسب؛ فقد ثبت علمياً أن مركب الأليسين يعمل على خفض مستويات الدهون الثلاثية بالدم، ويسهل من حركة الدهون والكولسترول في الأمعاء، ومن المعروف أن ارتفاع مستوى الدهون الثلاثية يؤدي إلى تليف الكبد، طبقا لما ورد بوكالة أنباء ” أونا

كما أثبتت الدراسات أن العناصر الموجودة فيه مثل الأليسين والمواد المضادة للتأكسد جميعها قد تساعد على الوقاية من أمراض القلب، وضغط الدم المرتفع والتخفيف من مخاطر الإصابة ببعض أنواع السرطان

وينصح خبراء الصحة أن يدخل الثوم في الأغذية بما لا يقل عن 4 فصوص يومياً. اصنع كوب اللبن بالثوم وأضف إليه الفلفل والملح والشبت (بقلة من التوابل)، ولا تنسى إضافة كمية خفيفة من عصير الليمون. اغمس رقائق البطاطس المخبوزة بطبق اللبن بالثوم واستمتع بالطعم الرائع والخصر النحيف