المغرب يطلق “المخطط الأخضر” لتطوير الإنتاج الزراعي والغذائي

381986 المغرب يطلق "المخطط الأخضر" لتطوير الإنتاج الزراعي والغذائي المزيد   في اطار الظروف الدولية وارتفاع أسعار المواد الغذائية، توجد فرصة جيدة أمام الزراعة المغربية التي تساهم حالياً بـ 16% في تأمين الناتج المحلى، وتعتبر أكبر مزود للاتحاد الأوروبي منذ عقود، لتطوير الإنتاج الزراعي والغذائي.

 لذلك أطلق المغرب برنامج “المخطط الأخضر” لتطوير الإنتاج الزراعي والغذائي، وزيادة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي بقيمة 100 مليار درهم، بشراكة بين القطاع العام والاستثمار المحلي والأجنبي على مدى 10 سنوات، كما أوردت صحيفة “الحياة” اللندنية.

وتوقع عزيز أخنوش، وزير الزراعة والصيد البحري في حضور الملك محمد السادس، بمناسبة بدء “المعرض الدولي للزراعة في مكناس”، أن يصل إجمالي الاستثمارات في القطاع الزراعي إلى نحو 200 مليار درهم، هدفها تحسين الوضع الغذائي وزيادة الصادرات الزراعية المغربية وتقليص استخدامات المياه.

 ويتوقع “المخطط الأخضر” استثمار نحو 1.4 مليار دولار سنوياً لإنشاء 1500 مشروع زراعي، وتحسين محاصيل الريف المغربي من زيت الزيتون والخضار والفواكه والحبوب، والإفادة من اتفاقات التجارة الحرة مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي لرفع حجم الصادرات الغذائية، وتسجيل نحو 100 مليار درهم فائضاً سنوياً.

  واقترح المعهد زيادة انتاج المحاصيل ذات القيمة العالية، مثل زيت الزيتون والفواكه المختلفة والأشجار المثمرة والورود والنباتات الطبية والصيدلانية.

 

ويذكر أن الزراعة المغربية تمثل ثلث الصادرات، لكن الرباط اضطرت في السنوات الأخيرة بسبب الجفاف إلى زيادة وارداتها من القمح.

Mots clés Google:

التعليق على المقال