Tag Archives: facebook

avatar


G0T75506 إخترت لكم هذا الموضوع : إدمان الفيس بوك أدب و فنون   لإدمان الإنترنت أنواع بحسب الاستخدامات التي نمارسها على الإنترنت فهناك إدمان التشات وهناك إدمان المنتديات وإدمان البحث المعلوماتي، وهناك إدمان العاب الإنترنت وقد تحدثنا عنها وناقشناها فيما مضى.وغيرها من الأنواع لا مجال لذكرها هنا
وكوننا نستخدم الفيس بوك وبكثرة قد نجد أنفسنا متعلقين به، هذا التعلق قد يوصلنا ـ إذا لم نوضع له ضوابط ـ‘ لنوع من الإدمان مايسمى إدمان الفيس بوك
خصوصاً لدى مستخدمي موقع الفيس بوك من خلال جهاز الموبايل أو ما شابهه من أجهزة محمولة بشكل دائم أينما كانوا
وهنا أضع بين ايديكم مستخدمي الفيس بوك ، أعراض إدمان الفيس بوك وطرق ونصائح للوقاية من إدمان الفيس بوك
أعراض إدمان الفيس بوك
عدم الشبع من موقع الفيس بوك وقضاء أوقات طويلة فيه، من تواصل وتعارف وألعاب ورسائل ومتابعة مقاطع الفيديو والتشاتينغ والاختبارات الشخصية وغيرها من مزايا يتحيها الفيس بوك للأعضاء
عند مغادرتك لموقع الفيس بوك يواتيك شعور بالرغبة في الدخول إليه.
إهمال كلي أو جزئي للحياة الاجتماعية والالتزامات العائلية والوظيفية.
إهمال الاهتمامات الأخرى والهوايات المحببة التي كانت لك في السابق.
بعد التعب الشديد من تصفح الإنترنت والفيس بوك تلجأ إلى النوم العميق لفترة طويلة.
ظهور آثار اضطرابات نفسية كالارتعاش وتحريك الإصبع بصورة مستمرة.
القلق والتفكير المفرط في الفيس بوك وما يحدث فيه عندما تكون بعيداً عن الكمبيوتر والإنترنت، وشعور بالحزن والاكتئاب إذا بقيت بعيدا عنه فترة من الزمن
تركيز التفكير حول الفيس بوك إلى حد الهوس، والحديث يدور حوله عندما تكون بعيداً عن الإنترنت مع الأصدقاء ومن تلتقي بهم.
محاولات متكررة لتقليل عدد الساعات التي تقضيها في الفيس بوك وباءت بالفشل.
حدوث حالات ادمان متكررة في استخدمات الإنترنت في فترات سابقة وخروج منها بسلام .
نصائح للوقاية من إدمان الفيس بوك
التقيد بوقت محدد لتصفح الفيس بوك بما لا يزيد عن نصف ساعة يومياً.
وضع ساعة منبه أو مؤقت حتى يتم تنبيهك بمرور الوقت المحدد، وحتى يشعر الإنسان بما يمضيه من وقت.
راجع نفسك بشكل يومي حول استخدامك للفيس بوك وقيم أداءك والفائدة التي حصلت عليها.
لا تجعل من االفيس بوك الوسيلة الوحيدة لملء الفراغ واللهو، وطريقة للهروب من الواقع وضغوط الحياة.
ممارسة الأنشطة والهوايات المحببة لجعل الحياة أكثر تنوعاً وتناغماً.
الانخراط بالحياة الاجتماعية وتجنب العزلة والوحدة.
تدريب الذات على مهارات الاسترخاء البدني والذهني، وممارسة التأمل لراحة الجهاز العصبى وتجديد الطاقة االذهنية والجسدية.
كسر الروتين والتحرر من النمطية فى الحياة والقيام بأعمال جديدة وتغيير توقيت استخدام الإنترنت .
كتابة بطاقات للتذكر تتضمن نصائح عن استخدام الفيس بوك للوقاية من إدمانه والآثار السلبية للاستخدام المفرط له.
اتباع أسلوب حياة صحي، بمواعيد نوم واستيقاظ منتظمة، ومواعيد لتناول الوجبات دون إلغاء بعضها.

http://www.traidnt.net

avatar
facebook_956002019 فَايسبُوك.. إمبراطورية زرقاء تُواصل توسعها في عالم الويب Actualités
 

قبل شهرين من الآن، اشترى موقع التواصل الاجتماعي ‘فَايسبُوك’ شركة ‘واتس أب’ الخاصة بالمحادثة الفورية عبر الهواتف الذكية، بحوالي 19 مليار دولار أمريكي في واحدة من أضخم الصفقات في تاريخ الانترنت، وقبلها، تحديداً سنة 2012، استحوذ الموقع على شركة “انستغرام” لتبادل الصور بصفقة بلغت مليار دولار، وفي هذا الشهر، امتلك ‘فَايسبُوك’ موقعا آخر هو ‘أوكولوس’ الخاص بتقنيات العالم الافتراضي، بصفقة وصلت إلى ملياري دولار

منذ تأسيسه سنة 2004، والموقع لم يكف عن التطور، إلا أن البدايات التي كان فيها مساحةً للتواصل الاجتماعي، لا تمت بصلة لواقع هذه الشركة في السنوات الأخيرة، حيثُ تحوّلت إلى ثاني أكبر امبراطورية إلكترونية في العالم بعد “جوجل” (حسب تصنيف موقع أليكسا)، وصارت نواياها لاحتكار الانترنت واضحة بعدما استحوذت على كل الشركات الصغيرة القادرة على منافستها، بل أن الأمر لم يتوقف عند الشراء، فـ”فَايسبُوك’ يعكف منذ سنوات على استنساخ الخدمات والتقنيات نفسها التي توجد في مواقع أخرى، من أجل جعله الموقع الأول في العالم الجامع لكل شيء

فبعد أن كان من المتسببين لـ”ماسنجر” بالإفلاس وأدى بشركته ‘مايكروسوفت’ إلى إعلان توقيفه ودمجه في برنامج ‘سكايب’، يظهر أن “فَايسبُوك” عاقد العزم على التسبب بالإفلاس لمواقع أخرى، ولا أدلّ على ذلك، استنساخه لتقنيتين أساسيتين عند منافسه ‘تويتر’، الأولى هي ‘متابعة’ حسابات النشطاء، بحيث صار ممكناً لكل واحد منا أن يتوفر على عدد لا محدود من المتابعين عكس ما كان عليه الحال سابقاً بالاقتصار فقط على لائحة الأصدقاء التي لا تتجاوز 5 آلاف واحد، وهي تقنية مأخوذة من موقع ‘تويتر’ الذي كان يسمح للمستخدِم بأن يتابَع من عدد لا محدود من باقي المستخدمين. أما التقنية الثانية، فهي الوسم أو “الهاشتاغ” الذي كان أحد أكبر خصائص ‘تويتر’، قبل أن يتحول إلى إحدى سمات ‘فَايسبُوك’ كذلك

avatar
430x300xthumbnail.php,qfile=large_902931678.jpeg,asize=article_large.pagespeed.ic.nBDURJY4r0 يا مستخدمي الفايسبوك انتبهوا : فخ خطير ينال من أزيد من 200 ألف حساب  Actualités

أكد عدد كبير من مستخدمي فيسبوك في وقوعهم في شراك خدعة أمنية بدأت تنتشر مؤخراً كالنار في الهيشم بين الضحايا وأصدقائهم على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك

 وتستمد هذه الخدعة خطورتها من كونها تحمل عناوين ملفتة على هيئة منشور على حائط أصدقاء الضحية مع صورة تحمل عناوين متنوعة، بما فيها: “ثغرة أمنية في فيسبوك تمكنك من وضع علامة زرقاء بجانب بروفايلك” أي بمعنى آخر توثيق حساب المستخدم

 ورصدت عمليات وسم لأكثر من 250 ألف مستخدم على الفيسبوك لمنشور واحد يوم أول أمس السبت يحمل فيديو مخادع ،بحسب ما ذكرته “البوابة العربية للاخبار التقنية” وفي التفاصيل، وبعد اتباع الخطوات المبينة في الفيديو المخادع ونسخ الكود في المتصفح، يقوم الكود بنشر صورة ورابط فيديو على كافة حوائط كافة الأصدقاء لديه عن طريق الوسوم، إضافة إلى المجموعات المشترك بها، كما يقوم أيضا بمتابعة مستخدمين آخرين والانضمام إلى مجموعات دون سابق علم للضحية بذلك

 ويؤكد الخبراء الأمنيون والهاكر الأخلاقيون أن مثل هذه الخدع الأمنية تنال من عدد كبير من مستخدمي فيسبوك نظراً لطبيعتها الاجتماعية والثقة النابعة من علاقة الصداقة بين المستخدمين  

وينصح الخبراء بالحذر الكبير من التعامل مع مثل هذه الأكواد والابتعاد عن كل ما يشير بطريقة أو بأخرى على أنه غير رسمي أو قانوني، إضافة إلى ضرورة الإبلاغ عن مثل هذه المنشورات حال مصادفتها حتى تتم إزالتها

عن : العرب اليوم

avatar

20121204115500 أكثر من 5 ملايين مغربي على الفيسبوك  المزيد

كشفت آخر الإحصائيات المتعلقة برواد الموقع الاجتماعي العالمي “فيسبوك”، أن عدد زواره من المغاربة تجاوز خمسة ملايين مغربي لديهم حسابات خاصة على الموقع. ونسبة إلى يومية “ليزيكو” المغربية فإن ارتفاع عدد زوار هذا الموقع الاجتماعي العالمي جعل المغرب يتبوأ المركز 36 عالميا من بين أهم رواد الموقع

وحسب نفس المصدر فقد انضاف إلى رواد هذا الموقع في الفترة الأخيرة 750 ألف منخرط جديد مما وضعه على رأس المواقع الأكثر زيارة في المغرب قبل  يوتوب ، وقبل محرك البحث العملاق  كوكل

avatar

facebook-ipad-iphone-240812  فيسبوك يتحقق من اسمك عبر أصدقائك  المزيد

يعتزم موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي تطبيق استراتيجية جديدة للتأكد من أن مشتركي شبكة التواصل الاجتماعي لديها يستخدمون أسماءهم الحقيقية وفقا لما ذكرت تقارير إعلامية

ويختبر الموقع حاليا استراتيجيته الجديدة؛ فقد أرسل لبعض المستخدمين أسئلة للتحقق فيما إذا كان أصدقاؤهم يستخدمون أسماءهم الحقيقية أم يختبؤون وراء أسماء مستعارة، وقد نشر بعضهم على تويتر صورة لهذا الاستجواب

من خلال السؤال الذي يعرض على المستخدم يطلب فيسبوك “المساعدة في فهم الطريقة التي يستخدم بها الناس هذا الموقع”، ويسألهم في كل مرة عن أحد أصدقائهم فيما إذا كان اسمه حقيقيا أم لا، ولا يجبر الموقع المستخدم على الإجابة على السؤال، كما أن إجابة هؤلاء لن تعرض للآخرين كما يؤكد فيسبوك

وتشير أحدث الإحصائيات إلى أن عدد المستخدمين النشطين على فيسبوك وصل إلى 955 مليونا، وأن حوالي 9 بالمائة من هؤلاء (حوالي 83 مليونا) مشتركون بحسابات وهمية لا تظهر أسماءهم الحقيقية أو لديهم أكثر من حساب

avatar
facebookwomen_714546029 فايسبوك  ...  هل صارَ "بليّـة" العصـــر؟ المزيد
هسبريس ـ محمد الراجي

زواره يقدّرون بأزيد من 900 مليون شخص، وينتمون إلى القارات الخمس، من بينهم 4.7 ملايين مغربي. الكثيرون لا يستطيعون أن يشغّـلوا حواسيبهم دون تصفحه، وآخرون يتخذونه أول موقع يلجونه كلما جلسوا أمام الحاسوب. إنه فايسبوك  ، أشهر موقع اجتماعي في العالم، أو “بلية” العصر، كما يسميه البعض

حالة إدمان؟

أغلب الشباب المغاربة الذين سألتهم “هسبريس”، وكلهم من الشباب، حول ما إن كانوا يستطيعون تشغيل حواسيبهم دون تصفح موقع “فيسبوك”، اتفقوا على جواب واحد، وهو أن الأمر تقريبا مستحيل. “لا يمكنني تشغيل الحاسوب دون تصفح “فيسبوك”، لقد أصبح شيئا ضروريا بالنسبة لي”، تجيب سعيدة، وفي نفس السياق يسير جواب فاطمة، هذه الأخيرة تقول بأن حاسوبها عندما يكون مشغّلا، فإن صفحتها على “فيسبوك” تكون بدورها مفتوحة، بل تذهب إلى حدّ القول بأن “فيسبوك” هو أول موقع تتصفحه حال تشغيل جهاز الحاسوب، أما سارة، فتذهب أبعد من ذلك، وتقول بأنها كلما جلست أمام الحاسوب، تذهب مباشرة نحو صفحتها على الموقع الاجتماعي الشهير. “غيرْ نشعْل الحاسوب كانمشي ديريكت نفتح الفيسبوك، واخا ماشي هو المقصود كيبحالا يدييا حافضين آش إديرو، مْع دبا عندي الانترنت فالأيفون كانفتحو من 4 إلى 6 مرات في اليوم” ,  تشرح سارة