Category Archives: المزيد

avatar
depositphotos_129210748-stock-photo-happy-family-walking-in-park_1626530800 كيف يمكن أن نحقق السعادة في حياتنا؟ المزيد

لا شك أن السعادة في حياتنا هي غاية الغايات، ولكن ما هي السعادة

هي كلمة من تلك الكلمات الغامضة التي لا يمكن أن نعرفها تعريفًا محيطًا دقيقًا، كلمة السعادة ككلمة الشعر ككلمة الحب تلك أشياء يؤمن الإنسان بوجودها

يؤمن إيمانًا لا جدال فيه، فإذا أقبل يضع يده على شيء ملموس، وجد أنه يضع يده على شيء أثيري، ولكن السعادة ما دامت هدفًا لكل إنسان، أليس من العجيب أن يكون ذلك الهدف غير واضح ولا مشترك؟ ولقد ألف “برتراند رسل” الفيلسوف الشهير كتابًا ضخمًا عن السعادة، بدأه بالبحث في أسباب الشقاء، ثم أخذ يدلل على أن السعادة هي في تجنب أسباب الشقاء، وهذا منطق معقول ولكنه غير عملي، فإننا يستحيل أن نتجنب أسباب الشقاء حتى ولو عرفناها، إذ كيف نتجنب منغصات العيش وأثقال الحياة وثقلاءها؟ كيف نتجنب الظلم المتأصل في النفوس، والنفاق العريق في الطبائع، والكذب الذي هو من مقررات العصر؟ 

ثم أخذ “برتراند رسل” يدلل على أن كل من طلب السعادة لنفسه لم يجدها وأنها إنما تحدث كنتيجة لإسعاد الغير؛ أي إن السعادة في رأيه ظاهرة انعكاسية، ولكنه لم يقل لنا ما هي هذه الظاهرة، ولم يقل لنا: ما هي الطريقة لإسعاد الغير، أهي السعي في منفعتهم؟ أهي إشباع مسراتهم؟ أهي منع الضر عنهم؟ ولم يقل لنا: هل مجرد القيام “بالواجب” نحو الآخرين يجعلنا سعداء لأنهم هم أصبحوا سعداء؟ ولم يقل لنا هل الجندي الذي مات في الحرب فداء “الواجب” والرصاص يفتك به أو السيوف تخترط جسده، هل ذلك الجندي مات مسرورًا أو مات سعيدًا؟ وبالأحرى، ما علاقة السرور بالسعادة وما الفرق بينهما

وقد ألف الكاتب المشهور الشهير “كوبر بويز” كتابًا دعاه (فن السعادة)، فأخذ في مستهل الكتاب يدلل على أن السعادة فكرة ومن ثم هي شيء لا يعتمد على الشعور الحسي، أي إنها شيء خارج عن ملذات السمع والبصر والشم واللمس

وإذا كانت السعادة فكرة، يرجع بنا القهقرى إلى “أرسطو”، ومن طرائفه أنك لا تقول عن حيوان أنه نام سعيدًا، ولا عن طفل؛ لأنه ليس للأول “فكرة” إنسانية، ولأن الطفل لم تنضج عنده الفكرة بعد

وقد يقول القارئ: ولكن الفكرة بمعناها الدقيق موجودة عند الحيوان وعند الطفل، فأعود إلى “أرسطو” مرة أخرى، فأراه يعني الفكرة الآتية من جوانب الروح أو بعبارة أخرى: الروح الواعية

فأسأل أرسطو مرة أخرى، وهل كل فكرة روحانية واعية تؤدي إلى السعادة، سلمنا معك أن السعادة مسألة روحانية، وبذلك نخرجها من دائرة السرور والملذات الحسية وما أشبه، ولكن هل كل “نشاط روحي” يؤدي إلى السعادة؟ يجيبنا أرسطو قائلًا: كلا، بل “نشاط روحي يؤدي إلى ممارسة الفضيلة والتفوق في ذلك

وهو لا شك تعريف جامع عميق، ويكاد يقول لك: إن السعادة تتمثل في من انقطع لهذه الممارسة، ممارسة الفضيلة

هذا هو رأي أرسطو، وهو رأي وجيه، ولكن هل يمكن أن يطبق على جميع العصور؟ هل ممكن لأحدما يمارس الفضيلة ممارسة مخلصة أن يعيش في قرننا هذا ويسعد فيه ؟ سيقول قوم: إنه سيكون سعيدًا ما دام عرف غايته وعاش لها وتخصص فيها

ولننظر فيما يقول علماء النفس المحدثون، فهم يقولون: إن السعادة هي غاية الحياة، بل غاية الغايات، وإن كل الأهداف الصغيرة مهما اختلت إنما ترمي إلى هدف كبير واحد، هو السعادة بأوفى معانيها

فننتقل في الحال إلى الحياة والهدف من الحياة؛ أي إن رسالة السعادة تكون مرادفة لرسالة الحياة، فهل تكون الحياة قد أدت ما يطلب منها إذا اعتزلت الناس، وعاشت في برج عاجي تمارس فيه مثاليتها؟ وكيف تتم هذه الممارسة في برج عاجي؟ ولنفرض أن رجلا بلغ قمة الفضيلة واعتزل في رأس برج، وأخذ ينظر إلى الناس من أعلى، يراهم في أحقادهم واقتتالهم وتكالبهم على الفاني، ماذا يكون أثر ذلك في نفسه؟ أن يرفع رأسه للسماء قائلًا: “رب اهدهم”، وإما أن يدير ظهره إليهم متأسفًا حزينًا، وإما أن ينزل من برجه إليهم، والحالة الأخيرة هي التي نأمل أن يمارسها هذا المنقطع بفكرة أنها فضيلة كبرى أن يختلط بالعامة ليهديهم ويرشدهم

هناك حديث نبوي رائع يقول: (كلُّ النَّاسِ يغدو، فبائعٌ نفسَهُ فمُعتِقُها أو موبِقُها) ولا شك أن سيكولوجية الحياة السعيدة هي في كلمة معتقها؛ أي إن الإنسان يتكيف مع الوسط، فلا يبيع نفسه له، ولا يرتكب موبقة بالثورة عليه أو الهدم من كيان المجتمع

وبعبارة أخرى: يمشي بزورقه في ذلك البحر الخضم، آونة هادئًا، وآونة مسرعًا، يماشي اللجج ويصانع العاصفة حتى يتعلم الناس الفضيلة، ويأخذوا في ممارستها، وحتى يتعلم الناس أن الفرق بين الإنسان والحيوان هو في الشعور الروحي فقط، وعندئذ يكون قد أدى رسالة الحياة؛ أي رسالة السعادة

ولكن كيف يتكيف الإنسان وما هي مقتضيات هذا الميزان

إن الطريقة الوحيدة هي الطريقة العملية المبنية على الملاحظة والتجربة، فهناك بضع قواعد أساسية للسير في عباب هذا البحر، ويجب أن نلم بها، وأن نفهمها جيدًا، من تلك القواعد أن نفهم أننا نختلط بالناس؛ وداع الخير موجود فننميه، وباعث الشر حاضر فنأخذ بيد الظالم إلى بر الحق ونقذف بالحق على الباطل فنزيله

لنكن عمليين إذن، نؤمن أن السعادة نشاط روحي وأن هذا النشاط له علاقة كبرى بالخير والحق، وأن هذا النشاط يستلزم لممارسته عقلية مرنة تعطي وتأخذ، وفي ذات الوقت تحتفظ بطابعها

واقصر طريق لثقافة السعادة، أن نقيم أمر الله في نفوسنا ومن يلينا، وهو أمر ليس فيه مشقة ولا حرج، بل مصلحة دائمة وسعادة في الدارين

هذه هي السعادة لمن أراد السعادة، والواضح أن ممارسة السعادة بعد ذلك تصبح عادة، على شرط أن يتوفر الإيمان ويتيسر التدريب الطويل

عن اسلام.ويب

 

avatar
gare-routiere-Oulad-Ziane العودة إلى الجنوب .. طقس اجتماعي يحوّل عيد الأضحى إلى عطلة سنوية المزيد

على غير عادة أيامها الطبيعية، تعج حواضر الجنوب المغربي بسيارات وزوار كثر، حولوا شوارعها إلى نقط اكتظاظ كثيف، تكشف حجم التنقلات التي تخوضها فئات تشتغل في قطاعات مختلفة بشمال المملكة صوب المناطق الجنوبية

وتكفي جولة واحدة بمدن أكادير وتيزنيت وتافراوت وتارودانت لمعاينة حجم الإقبال المتزايد على مختلف الخدمات بسبب توافد المواطنين صوب المناطق التي يتحدرون منها، وفي المقدمة تأتي البنوك والمقاهي وسواحل مختلف الحواضر الجنوبية

ومع اقتراب عيد الأضحى، يغادر أهل الجنوب المدن الكبرى ويعودون إلى بلداتهم الأصلية، لقضاء أيام العيد رفقة ذويهم، خاصة أن أغلب التجار الصغار وأصحاب محال التغذية يتخذون من أيام عيد الأضحى عطلتهم السنوية

ويلمس المرء، قبل حلول عيد الأضحى والأيام التي تليه، “فراغا” ملحوظا في المدن الكبرى، بسبب هجرة أهل الجنوب إلى بلداتهم، حيث تغلق المحال التجارية والمطاعم الصغيرة.

عبد الله بوشطارت، الباحث في التاريخ، اعتبر عودة أهل الجنوب إلى ديارهم في مناسبة عيد الأضحى هي طقس اجتماعي دأب عليه السوسيون منذ عقود، يكشف لنا عن مدى ارتباطهم القوي بتامزيرت، كما يعبر أيضا عن دور السوسيين الكبير اقتصاديا واجتماعيا وامتداد هجراتهم في جميع مناطق المغرب خاصة في الشمال

وأضاف بوشطارت أن هذا الوضع “يحمل مؤشرات كثيرة أهمها مستويات التهميش والفقر المنتشرة في كل بوادي سوس باعتبارها المناطق المحتلة للمرتبة الأولى كمناطق الطرد للسكان، وهذه بنيات ترسخت منذ الاستقلال الذي خلق تشوهات مجالية على خريطة المغرب بسبب خلقه لمدن صناعية على سواحل المحيط في محور الدار البيضاء القنيطرة

وأشار المتحدث إلى أن المغرب لم ينجح بعد الاستقلال في استعادة التوازن المجالي والترابي اقتصاديا واجتماعيا، فبقيت مناطق الداخل بين القنيطرة والبيضاء كمناطق تركيز للرأسمال والثروة والبنيات، متأسفا لغياب سياسة مجالية منصفة بالرغم من المجهودات المبذولة طيلة عقود ما بعد الاستقلال

وتساءل بوشطارت عن أسباب هجرة السوسيين بهذه الكثافة والتي تتزايد يوما بعد يوم بالرغم من انتشار التعليم؟ الجواب حتمي هو أن مناطق سوس بالرغم مما تعيشه من تطور زراعي واقتصادي وصناعي، خاصة في محور أكادير آيت ملول، فإنه يبقى ضعيفا وهشا وغير مستوعب للحاجيات المتزايدة في سوس

واستنتج بوشطارت أن وتيرة الهجرة إلى الشمال ستستمر بشكل كبير ولافت في السنوات المقبلة، وسنعيش في كل مناسبة عيد الأضحى العودة الكثيفة إلى الجنوب؛ لأن الهجرة تعتبر في مناطق الجنوب هي المعبر الأساسي والوحيد نحو التغيير والرفاه وكسب لقمة العيش

هسبريس – نورالدين إكجان 

 

avatar
lunette-soleil-1 مواصفات النظارة الشمسية المناسبة المزيد

قالت الرابطة الألمانية لأطباء العيون إن النظارة الشمسية المناسبة ينبغي أن توفر حماية فعالة للعين من الأشعة فوق البنفسجية الضارة

وأوضحت الرابطة أن درجة قتامة عدسات النظارة الشمسية تنقسم إلى فئات تمتد من 0 إلى 4، مشيرة إلى أنه عند أدنى فئة تمتص العدسات 20% من الضوء؛ لذا فإنها تتناسب مع الأيام الغائمة والمساء، بينما تعمل الفئة 1 على ترشيح ما يتراوح من 20% إلى 57% من الضوء ويمكن استعمالها خلال الطقس المتقلب

وتمتص الفئة 2 الضوء بنسبة تتراوح من 57% إلى 82%، في حين يمتص مرشح الفئة الثالثة الضوء بنسبة تقع بين 82% و 92%، ما يجعلها مناسبة للأسطح المائية الساطعة والشواطئ والمناطق الجبلية. أما المرتفعات الجبلية فتستلزم الفئة 4

علامة (UV400)

وأضافت الرابطة أن الطول الموجي لأشعة الشمس الضارة قد يصل إلى 400 نانومتر، ما يستلزم ارتداء نظارة تشتمل على علامة

(UV400)

 والتي تعني حجب جميع الأشعة، التي يصل طولها الموجي إلى 400 نانومتر

وأشارت الرابطة إلى أن لون عدسات النظارة قد يتسبب في تغير الألوان في البيئة المحيطة، موضحة أن العدسات البنية والرمادية والخضراء هي أقل العدسات، التي تُغير الألوان. أما العدسات الصفراء أو البرتقالية فتُزيد من تباين الألوان وتنخفض حمايتها من الإبهار نسبيا

وتتناسب العدسات البرتقالية مع ممارسة الرياضة في الهواء الطلق؛ حيث إنها تعزز من تباين اللون الأخضر، ولكنها تؤدي إلى عدم إدراك الألوان الصارخة بشكل صحيح مثل ألوان إشارات المرور

كما شددت الرابطة على ضرورة أن تكون النظارة كبيرة بشكل كاف، بحيث تغطي الحواجب، وذلك لتحمي العين من الأشعة فوق البنفسجية والإبهار من الجوانب أيضا

ومن المهم أيضا أن تكون النظارة الشمسية ذات مقاس مناسب، بحيث لا تضغط وسادات الأنف أو الأذرع على الوجه. كما أنه من الأفضل أن تكون وسادات الأنف مصنوعة من مادة بلاستيكية طرية، كي تتواءم بمرونة مع شكل الأنف

وأكدت الرابطة على أهمية النظارة الشمسية للأطفال بصفة خاصة؛ نظرا لأن بؤبؤ العين لديهم يكون أكبر من مثيله لدى البالغين، فضلا عن أن عدسات أعينهم تُنفذ الضوء بشكل أكبر أيضا. لذا فإنهم يحتاجون بشكل حتمي إلى نظارة شمسية توفر حماية من الأشعة فوق البنفسجية بنسبة 100% في أيام الصيف المشمسة

avatar

هكذا تواجه لدغة البعوض

Moustiques هكذا تواجه لدغة البعوض المزيد

قال الدكتور كريستوف ليبيش إنه يمكن مواجهة الحكة الشديدة، التي تسببها لدغة البعوض، بواسطة المراهم المثبطة للالتهابات المحتوية على الكورتيزول، ومنها ما هو مخصص للدغات الحشرات

وأضاف طبيب الأمراض الجلدية الألماني أنه يمكن أيضا اللجوء إلى مضادات الهيستامين، وهي أدوية لتخفيف متاعب الحساسية تتوفر في شكل مستحضرات يتم وضعها على الجلد أو على شكل أقراص

ويتعين استشارة الطبيب عند المعاناة من مشاكل في الدورة الدموية نتيجة اللدغة أو صعوبة في التنفس أو حمى أو قشعريرة، وكذلك عند التهاب موضع اللدغة بشدة

وللحماية من البعوض، تنصح الهيئة الألمانية لاختبار السلع بارتداء ملابس طويلة، خاصة في المساء، وهو الوقت الذي ينشط فيه البعوض. كما تعمل الحواجز الخاصة أمام النوافذ والناموسيات فوق السرير على إبعاد الحشرات الصغيرة

كما أكد الخبراء على فعالية المواد الطاردة للبعوض، والتي تحتوي على المواد الفعالة  : ثنائي إيثيل تولواميد

DEET

أو إيكاريدين

avatar
ufo3_467633021 اليابان تفتح مختبرًا للأبحاث مخصصًا للظواهر غير المبررة المزيد

 افتتحت اليابان مختبرًا للأبحاث مخصصًا لظواهر غير مبررة بالقرب من موقع كارثة فوكوشيما النووية، وذلك بعد ما يقرب من عام من الإبلاغ عن أن وزارة الدفاع اليابانية ستضع خططًا لأي مواجهات محتملة مع الأجسام الطائرة المجهولة، وسيعمل المختبر على حل لغز” هذه الأشياء، وسيكون مديره هو تاكهارو ميكامي البالغ من العمر 51 عامًا

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، قال ميكامي:  آمل أن يكون مختبر الأبحاث بمثابة قاعدة لتلقي المعلومات، ويؤدي إلى اكتشافات جديدة.. أرغب في التعرف على جوهر هويتهم

يقع المختبر الجديد في إينو بمحافظة فوكوشيما، على بعد أميال فقط من محطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية (فوكوشيما -1) في أوكوما بفوكوشيما

وسينظر مختبر الأجسام الطائرة المجهولة في عدد من المشاهد التي حدثت بالقرب من المنطقة، والتي يطلق عليها اسم  : موطن الأجسام الطائرة المجهولة

وكانت وزارة الدفاع اليابانية في مايو 2020، بدأت النظر في إجراءات للرد على المواجهات وتسجيلها والإبلاغ عنها، خاصة أن الطبيعة غير المعروفة لمثل هذه الأشياء قد تربك طياري قوات الدفاع الذاتي، بما في ذلك طائرات F-15 المقاتلة

وجاء التحديث من وزارة الدفاع بعد أسبوع واحد فقط من إصدار البنتاجون رسميًا لثلاثة مقاطع فيديو لظواهر جوية مجهولة الهوية التقطتها طائرات البحرية والتي تم تداولها على العامة لسنوات

ولم يقدم التقرير الذي طال انتظاره من البنتاغون حول موضوع الظاهرة الجوية غير المحددة

UAPs

أي تفسير لـ 140 من 144 ملاحظة تعود إلى عام 2004

avatar

المصلحون يصنعون الفرص

%D8%B7%D8%B1%D9%82_%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%AC%D8%A7%D8%AD_%D9%81%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9_1623952180 المصلحون يصنعون الفرص المزيد

من مسؤولية الإنسان في الحياة أن يأخذ بأسباب النجاح، ويتعرف على سنن الله في خلقه، ويسعى للأخذ بها. والمصلحون المتقون من أولى الناس بمعرفة سنن الخالق تبارك وتعالى؛ فهم أعلم الناس به، وهم الذين يدلونهم على طريقه

إن ضخامة متطلبات التغيير لن تُواجه ببذل المزيد من الجهد البدني فحسب، ولا بزيادة رصيدنا ممن يتحدثون ويخطبون؛ إنما تواجه بعقول تعيش تحديات عصرها؛ فلن ينجح في زحمة هذا العصر ومتغيراته إلا من يملك الروح الإيجابية المنتجة، والقطار لن ينتظر الذين يسيرون ببط، ويتطلعون أن يُفتح لهم الطريق

وبقدر ما تتسارع المتغيرات وتتعقد عناصر الحياة تزداد الفرص؛ فالحياة أوسع من أن يتحكم بها حفنة من البشر، والميدان لم يعد ذلك الذي يسيطر عليه فئة دون أخرى، ولن يكون بمقدور كائن من البشر أن يرسم الخطوط والحدود للناس فيما يأتون ويذرون

فالمصلح الإيجابي هو من يسعى لاغتنام الفرص حين تتاح أمامه، وله أسوة بإمام المصلحين صلى الله عليه وسلم، فقد كان هذا شأنه وديدنه. فحين جاءت امرأة من السبي تحتضن صبيها ذكّر صلى الله عليه وسلم أصحابه برحمة الله لعباده

وحين يكون مع أحد أصحابه يعلمه ويوصيه، وحين يكون الموقف مؤثرًا يعظ أصحابه كما في حديث البراء بن عازب المشهور

إن الذين يثمِّنون الفرص لا يقف الأمر لديهم عند مجرد اغتنامها حين تتاح، بل هم يبادرون؛ لأنهم يدركون أنها لا تدوم

وقد أوصى صلى الله عليه وسلم أمته بذلك فقال: اغتنم خمسًا قبل خمس: حياتك قبل موتك، وصحتك قبل سقمك، وفراغك قبل شغلك، وشبابك قبل هرمك، وغناك قبل فقرك

وهاهو يوسف عليه السلام حين عبّر رؤيا السلطان وأخبر أنهم أمام سبع سنين من الرخاء، وسبعٍ من الشدة أمرهم أن يغتنموا فرصة الرخاء ليدخروا لسني الجفاف

والمصلح الإيجابي يتجاوز مجرد اغتنام الفرص التي تتاح له ليبحث عنها ويفتش، وهاهو صلى الله عليه وسلم في سيرته يغتنم فرص اجتماع قومه ليدعوهم، ويبحث عن فرص أخرى ليدعو غيرهم، فقد كان يوافي الموسم كل عام يتبع الحاج في منازلهم وفي المواسم بعكاظ ومجنَّة وذي المجاز يدعوهم إلى أن يمنعوه حتى يبلغ رسالات ربه ولهم الجنة

وحين لا يجد المصلح فرصة سانحة أمامه، ويفتش يمنة ويسرة؛ فإنه يسعى لأن يوجد الفرصة؛ فالحاجة أم الاختراع، ولن تعجز عقول المصلحين عن أن تهيئ الفرص وتوجدها، فها هم صناع السلاح والمتاجرون به حين تكسد سوقه يفتعلون المعارك والحروب ويؤججون نارها ليروجوا بضاعتهم، وهاهم أصحاب رؤوس الأموال يُغرقون الناس بالدعاية لمنتجاتهم حتى يوجدوا فرص تسويقها

وقديمًا كان الصياد حين لا تتاح له فرصة اجتماع الطير يلقي له طُعمًا حتى يجتمع فيصيده

والمصلحون الإيجابيون لا يقف جهدهم عند ذلك فحسب، بل هم يبحثون في المواقف السيئة، ومن بين الصور المظلمة يبحثون عن النور والضياء، إنهم حين تحل المحن والنكبات، وحين يتشاءم الناس مما أمامهم يتلمسون الصور المشرقة، ويبحثون عن الثغرات ليستثمروا الواقع الجديد

حين يقع الابن في معصية أو مصيبة؛ يستثمرها والده العاقل لتكون منطلقًا لنصحه وإصلاحه

ومهما كانت الأحوال سيئة ومظلمة؛ فالأوضاع الجديدة تحمل في طياتها العديد من الفرص التي يمكن أن يستثمرها العقلاء
عن اسلام.ويب