Afa-7211 Afayane en 1972 Gallerie

Afayane en 1972

Afayane il y a 40 ans , à l’époque il n ‘ existait ni route goudronnée , ni électricité , ni réseaux de communication…la transformation est bien visible

IM000666-1024x7681 En route vers le Souk Gallerie

En route vers le Souk

C’est mardi , le jour du Souk hebdomadaire

IM000590-1024x7681 Aid el kébir à Afayane Gallerie

Aid el kébir à Afayane

En route pour El messala

IMG_04883 L'équipe d'Afayane de foot sacrée championne 2010 Gallerie

L’équipe d’Afayane de foot sacrée championne 2010

Nos jeunes ont remporté le championnat du Réseau au titre de la saison 2009-2010 , BRAVO Mots clés Google: boukdir (67)

100_49774-1024x7681 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Une vue splendide de la vallée d’Idawlimite

100_4933 La vallée d'Idawlimite Gallerie

La vallée d’Idawlimite

Idawlimite la région préférée des habitants et visiteurs d’Afayane Mots clés Google: idawlimit (291)idawlimit 2011 (97)المدارس العتيقة بالمغرب (92)

100_4906 Le foyer du cheptel d'Afayane Gallerie

Le foyer du cheptel d’Afayane

Laazib  en langue Amazigh c’est le foyer des chévres ,  il se trouve à la sortie du village en direction d’Idawlimite

100_4877 Verdure du printemps Gallerie

Verdure du printemps

Afayane devient vert le mois du Mars et Avril

100_4876 Arganier Gallerie

Arganier

L’arganier , arbre vital à cette région du Maroc

100_4860 L'ancien village  Gallerie

L’ancien village

On le nomme Wakrarad , c’était le village de nos ancétres avant que notre  arriére grand pére Boukdir bàtit  Afayane

100_48332 Les chévres d'Afayane Gallerie

Les chévres d’Afayane

Nos chévres ont bien voulu offrir cette  pose aux lecteurs d’Afayane.com

100_47921 La verdure du printemps Gallerie

La verdure du printemps

Agréable cette verdure qui s’offre aux habitants et visiteurs d’Afayane

100_47911 Verdure du printemps Gallerie

Verdure du printemps

Verdure du printemps

100_4972 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

La descente vers la vallée d’Idawlimite

100_5035 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Vue sur la vallée

100_5013 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Le haut de la vallée

100_5010 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Au bord du ruisseau Mots clés Google: idawlimite (52)

100_5007 Idawlimite Gallerie

Idawlimite

Vue agréable

100_4837 Cheptel d'Afayane  Gallerie

Cheptel d’Afayane

Les chèvres rentrent à leurs foyers – Laazib –

8 Mosquée et école Coranique Gallerie

Mosquée et école Coranique

L’ école Coranique traditionnelle bâtie depuis des décennies  par   Sidi Brahim Amr ,le village d’ Afayane  a le privilège d’accueillir  cette école symbole de l’Islam modéré

7 Afayane vu du ciel Gallerie

Afayane vu du ciel

Une jolie image du village Afayane

6 Afayane  Gallerie

Afayane

Afayane avant l’ère des constructions en béton armé

5 Mosquée d'Afayane Gallerie

Mosquée d’Afayane

Une vue  agréable  de la mosquée d’Afayane  

4 Afayane Gallerie

Afayane

L’arganier tout autour du village

21 Afayane Gallerie

Afayane

Entrée du village Afayane

Photo-107 Afayane Gallerie

Afayane

Autre prise de vue Mots clés Google: الدغموس باللغة الفرنسية (114)الدغموس باللغة العربية (109)استعمالات الدغموس (21)الدكتور الفايد والدغموس (15)فواءد عشبة الدغموس (13)ما معنى الدغموس بالفرنسية (11)الدكتور الفايد الدغموس (10)

Photo-089 Afayane Gallerie

Afayane

Une autre prise de vue du village

Photo-0601 Afayane  Gallerie

Afayane

Afayane début d’électrification

Photo-057 Ecole Coranique Gallerie

Ecole Coranique

École Coranique vue de face

Photo-056 Afayane Gallerie

Afayane

Village d’Afayane

Photo-052 Mosquée d'Afayane Gallerie

Mosquée d’Afayane

Mosquée d’Afayane

Photo-0231 Arganier Gallerie

Arganier

Arganier modèle

avatar

La légende …BOUKDIR

boukdir La légende …BOUKDIR مشاهير آفيان   Voici l’histoire de notre ancêtre Boukdir telle qu’elle nous a été transmise par nos parents.

Jadis, précisément vers la fin du 18e siècle, une forte  sécheresse frappa tout le pays, mais la région du Souss est la plus touchée, Boukdir comme tant d’autres jeunes villageois du Nihit (ensemble de villages ou douars attachées à cette commune de la tribu d’Ida Ouzeddout  appelée  Nihit) fut obligé de quitter son village Wakrarad à la recherche de travail agricole aux  rives de Oued Souss.

C’est dans un petit village du Souss,   partiellement épargné   par la sécheresse,  que Boukdir  compta s’y installer et songea même de fonder son foyer là-bas. Mais le destin  a prévu une autre orientation à sa vie, ainsi à la veille de son mariage avec une fille de son patron, un proche de sa famille originaire  du douar Azaghar l’a reconnu et  vient lui apprendre une terrible nouvelle, toute sa famille a été décimée  par la peste qui a ravagé le pays tout entier, c’était en 1797.

avatar

jam1 عدد زوار هذا الموقع يتجاوز عتبة 1000 زائر الجمعية

 

تشير الإحصائيات التي نتوصل يوميا بتفاصيلها أن عدد زوار هذا الموقع تجاوز 1000 زائر في المدة الفاصلة ما بين 14 ماي تاريخ الانطلاق الرسمي للموقع و 22 يونيو، معدل يومي 25 زائر   خلال 40 يوما من الانطلاق الفعلي للموقع الذي يتوخى تقوية وسائل التواصل بين أهل أفيان فيما بينهم من جهة ، و الانفتاح على كل الجمعيات و الفعاليات من محيط أفيان الجغرافي ـ أي جماعة النحيت و قبيلة إداوزدوت ـ   التي تعمل في نفس الاتجاه

هذا الرقم لا يرضي طموحاتنا و سنواصل مع كل شباب أفيان العمل من أجل إغناء الموقع بمواضيع نرجو منها أن تستقطب مزيدا من الزوار و المهتمين

و عليه أرحب من جديد بكل المقالات سواء باللغة العربية أو الفرنسية التي تعالج و تناقش المواضيع التي تهم أفيان

الزوار الذين يطلعون على موقعنا من جنسيات متعددة : المغرب ـ السعودية ـ الإمارات ـ قطر ـ الجزائر ـ تونس ـ سوريا ـ مصر ـ  عمان ــ فلسطين ـ الكويت ـ الولايات المتحدة ـ فرنسا ـ إيطاليا ـ أوكرانيا ـ الشيلي ـ ألمانيا ــ البرتغال ــ بريطانيا ..هذا التنوع هو بفضل إدراج موقع أفيان ضمن مواقع محرك غوغل العالمي

نرجو من الله التوفيق و السلام

avatar

اkhair-eddine1-300x187 محمد خير الدين: لمحات من السيرة الذاتية والأدبية لكاتب أمازيغي أدب و فنون

لإنسان السوسي لا يمكن أن ينسى أصله  مهما وصل مجده و لا يمكن أن  يزيل من ذاكرته أبدا  قريته التي رأى فيها النور و لو عاش في أرقى عواصم العالم ، المرحوم محمد خير الدين الكاتب و الأديب المرموق  نموذج  لهذا السوسي الذي ضل يكتب عن قريته و هو في فراش الموت

يعتبر محمد خير الدين من أبرز الشخصيات الأدبية المغربية في القرن العشرين. ولد الشاعر والروائي المغربي محمد خير الدين في قرية تافراوت في تزنيت. هاجرت اسرته إلى الدار البيضاء حيث كبر محمد وترعرع. ترك الدراسة باكراً وعمل وهو في العشرين من عمره مندوباً لصندوق الضمان الاجتماعي في الجنوب. استقال سنة 1965 من منصبه وهاجر إلى باريس

رجع محمد خير الدين إلى المغرب سنة 1979 بعد غياب ستة عشر عاما وبقي في بلاده حتى وفاته بعد أن اصيب بمرض عضال قاتل

بدأ محمد يكتب الشعر وهو بعد مراهقاًَ. وكان ينشر قصائده في صحيفة ” لا فيجي ماروكين”. وكانت قصائده محبوكة على الطريقة الكلاسيكية وبلغة فرنسية انيقة. وبرز في الستينات كواحد من ألمع الشعراء المحدثين إلى جانب الطاهر بن جلون وعبد اللطيف اللعبي ومصطفى النيسابوري وعبد الكبير الخطيبي.

صدر لخير الدين كتابه الأول في لندن سنة 1964 بعنوان ” غثيان أسود” وقد ضم قصائد تشي بيأس وجودي متأصل. وفي سنة 1967 نشرت له دار سوي الفرنسية رائعته ” أغادير” التي كتبها في أعقاب الزلزال الذي دمر المدينة سنة 1960

بعد عودته إلى المغرب أصدر محمد خير الدين ديوان شعر جديد سماه ” انبعاث الورود البرية”. وواظب في المغرب على نشر نصوص متفرقة في جريدة ” المغرب” الفرنكوفونية التي كانت تصدر في الثمانيات من القرن الماضي. وشكلت هذه النصوص نواة رواية جديدة غاص فيها عميقاً في أصوله السوسية الغابرة ونشرتها كالعادة دار سوي الفرنسية سنة 1984 بعنوان ” أسطورة وحياة أغونشيش”. وكان آخر عمل شعري أصدره قبيل وفاته ديوانه “نصب تذكاري”. وبعد موته 18 نونبر 1995 نشرت له ترجمات ثلاث لمذكراته الأخيرة على فراش الموت

كتب محمد خير الدين بالفرنسية فقط، ولم يكتب مطلقاً بالعربية أو بالأمازيغية،

للإخوان الذين يتواصلون باللغة الفرنسية أقدم بعض ما قيل في إحدى الروائع الأدبية للراحل محمد خير الدين

avatar

الجدة

Numériser00511-200x300 الجدة مشاهير آفيان

اسمحوا لي أيها الإخوة هذه المرة أن أحدثكم عن جدتي رحمها الله و أسكنها فسيح جناته  ـ إمي عيش ـ كما أناديها ، أما عندنا في القرية فالجدة يطلق على القابلة التي تساعد النساء الحوامل على الولادة ، و هذا دليل آخر على الاحترام الواسع التي تحظى به النساء عندنا في القرية

إمي عيش التي تعلمت منها حب الأرض ، أرض أفيان ، كان أكثر من جيل من  رجال ونساء أفيان يناديها بالجدة و كانت رحمها الله تفتخر بذلك أيما افتخار و تعتبرهم تماما كأبنائها و أحفادها

كانت تحب أطفال أفيان و في جيبها ـ أشليق ـ تحمل دائما شيء من الحلوى ـ الفنيد ـ أو الحمص لإهدائها  لهم مع جملة من النصائح حول النظافة و احترام الوالدين و وجوب التعلم

avatar

femme-souss1 تامغارت:  إنها المرأة السوسية عماد الأسرة و عنوان الوفاء و الإخلاص إداوزدوت   المرأة في سوس لم ولن يتعرف عليها إلا مجتمعها الذي أطلق عليها اسم “تامغارت” أي الكبيرة والعظيمة، فكل امرأة يطلق عليها “تامغارت” إضافة إلى اسمها الشخصي، ولا يطلق اسم أمغار الكبير إلا على من تولى مشيخة القبيلة، ويفقد هذا الاسم عندما  يتخلى عن وظيفته، ويرجع هذا التمايز وهذا التقدير المستمر والمعنون بعنوان “تامغارت” إلى الدور الطلائعي الذي تقوم به داخل الأسرة وخارجها في السراء والضراء

المرأة السوسية استطاعت فرض ذاتها وهذا ما يدل عليه مصطلح تامغارت الذي تلقب به المرأة في سوس نظرا للدور الطلائعي الذي تقوم به داخل الأسرة وخارجها في السراء والضراء فكلمة”تمغارت” تعني الزعيمة ومذكرها “أمغار” الذي يعنى الزعيم وإلى المرأة ينتسب الأبناء فكلمة”كما” بمعنى الأخ تعنى ينتسب إلى أمي ونفس الشيء بالنسبة لكلمة «أولت ما”-“آيت ما” فجعلت المجتمع يمنحها مكانة عالية داخله، حيث تعتبر ندا للرجل، ودورها في بعض الأحيان أعظم من دوره، وبهذا يكون المجتمع السوسي، المجتمع الوحيد الذي اعترف لها بهذا الحق

avatar

أركان: الذهب الأخضر

S50302441-300x225 أركان: الذهب الأخضر فلاحة   لزيت

أركان العديد من نقاط الالتقاء والتشابه مع زيت الزيتون ، إلا أن زيت أركان أكثر منه غنا من حيث احتواؤه على فيتامين E،الشيء الذي يفسّر استعماله ضد عقم النساء وضد الإجهاض اللاإرادي أي سقوط الجنين قبل اكتمال مدة كما يساعد زيت أركان على نمو الأطفال  كما تستعمل زيت أركان في المغرب ضمن صناعة المواد التجميلية وضد انحلال الأنسجة

 

يمكن استعمالها في إعداد الطعام—وهو الاستعمال الرئيسي الذي تعرفه في جنوب المغرب—كما تستهلك غير مطبوخة مع الشاي وخبز الشعير