أكدت نتائج دراسة موسّعة شكوك العلماء السابقة حول دور ذباب المنازل في نقل الكثير من ميكروبات الأمراض. وفحص باحثون من الولايات المتحدة والبرازيل عينات عديدة من الذباب من 3 قارات، وتوصلوا إلى أن ذباب المنازل ليس بريئاً كما كنا نظن من قبل فيما يتعلّق بانتشار العدوىوتنوعت عينات الذباب الذي تم فحصه ما بين المناطق المدنية والحضرية والريف في عدة بلدان موزّعة على 3 قارات
وتوصلت النتائج إلى أن ذباب المنازل ينقل ميكروبات مسببة للقرحة الهضمية، التي تعتبر من عوامل الإصابة بسرطان المعدة
وبحسب النتائج التي نُشرت في مجلة “ساينتيفيك ريبورتس”، هذه هي الدراسة الأولى من نوعها التي تفحص الشفرة الوراثية (دي إن إيه) للحشرات ناقلات الميكروبات. وخلال فحص 116 نوعاً من الذباب تبين أنها يمكن أن تنقل 33 نوعاً من الميكروبات المسببة للأمراض
وضم فريق البحث أساتذة من جامعة فيدرال يونيفرستي في ريو دي جانيرو، وجامعة ولاية بنسلفانيا، ووجد الباحثون أن بعض الفراشات تحمل ميكروبات معدية لأنها تتغذى على مواد تحتوي على براز ويمكن أن تلتقط الجراثيم. وحثّت النتائج المعنيين بالصحة العامة على التوعية بخطورة ذباب المنازل ودوره في نقل الأمراض