Category Archives: أدب و فنون

avatar

حكم وأقوال عن الصمت

_ما_قيل_عن_الصمت حكم وأقوال  عن الصمت أدب و فنون

قال عليه الصلاة والسلام: من كان يؤمن بالله واليوم الأخر فليقل خيراً أو ليصمت
مارتن لوثر كنغ: في النهاية لن نذكر كلمات أعدائنا، بل صمت أصدقائنا
مارتن لوثر كنغ:  التراجيديا الكبرى ليست الاضطهاد والعنف الذي يرتكبه الأشرار، بل صمت الأخيار على ذلك
شارل ديغول:  الصمت أقوى أسلحة السلطة
لوروا براونلو: هناك لحظات يكون الصمت فيها أعلى صوتاً من الكلام
سوفوكليس: الصمت زينة للنساء
مجهول: الصمت هو أقوى صرخة
مثل عربي: إذا كان الكلام من فضة فالسكوت من ذهب
فرانسيس بيكون: الصمت فضيلة الحمقى
لاو تزو: الصمت مصدر قوة عظيمة
توماس كارليل:الصمت أكثر فصاحة من الكلمات
سوف تكتشف لاحقاً أن الصمت هو أفضل رد على الإهانة
غادة السمان:  لأننا نتقن الصمت، حمّلونا وزر النوايا
مجهول:  أفضل جواب للغضب هو الصمت
توماس كارليل: الصمت عميق كالأبدية، أمّا الحديث فسطحي كالزمن
جوش بيلينغز: الصمت واحد من أقوى الحجج التي يصعب دحضها
فرانسيس بيكون: الصمت هو الذي يغذي الحكمة
فيثاغورس:  الصمت أفضل من كلمات بلا معنى
كونفوشيوس:  الصمت هو الصديق الوحيد الذي لا يخونك أبداً
إرنست همنغواي: يحتاج الإنسان إلى سنتين ليتعلم الكلام وخمسين ليتعلم الصمت
كوليت:  الصمت بالنسبة للشاعر رد مقبول، بل ثناء أيضا
ايميلي دكنسون: بعض الأحيان صمتنا يعني أننا قلنا الكثير
الأصمعي: أوّل العلم الصمت، والثاني الاستماع، والثالث الحفظ، والرابع العمل، والخامس نشره
مثل:  نحتاج أسباباً كي نتكلم لكن لا نحتاج شيء كي نصمت
جورج واشنطن:  لا تتكلم في موقف يحتاج الصمت
أدريان ريتش: الكذب يكون بالكلام وأيضاً بالصمت
جبران خليل جبران: تعلمت الصمت من الثرثار
أوليفر هارفورد:  يعرف الرجل بمقدار الصمت الذي يحتفظ به
سوسان غريفين:  تروى القصة بالصمت بنفس المقدار الذي يرويها فيه الكلام

avatar
 
430x300xthumbnail.php,qfile=20150809_143143_3654_964012982.jpg,asize=article_large.pagespeed.ic.4CPWbrmrfr أنواع من الأصدقاء .. ابعدهم عن حياتك أدب و فنون

يقول خبير التنمية الذاتية، مايك شيرمان:  ستسدي نفسك خدمة لا تقدر بثمن إذا تخليت عن أصدقاء السوء ممن يسممون حياتك، وستعرف معنى اللحاق بالسعادة حينها

وينصح شيرمان بتجنب أصدقاء السوء هؤلاء بصرامة، ويقدم 7 أنواع منهم كما اوردها موقع   لهن

 من يضعف ثقتك بنفسك

لا تخلط بين الصراحة والواقعية والروح السلبية، فالصديق الذي لا ينفك يخبرك بصعوبة تحقيق أحلامك، يضعف ثقتك بنفسك، وغالباً ما سيقنعك بعدم قدرتك على الوصول لأهدافك

غالباً فإن هذا النوع يغار منك ولا يريد رؤيتك أفضل منه

 المستغل

هذا النوع من الأصدقاء يملأ الكوكب، فاحذر منه، ولا تعتبر أن مساعدتك لأصدقائك واجب لا ضير فيه، إلا إن كان صديقاً حقيقياً، وهذا الأخير لا يستغلك، بل يسعى لرد جميلك ويقدرك

ابتعد عن الأصدقاء المستغلين، الذين يستنزفونك عاطفياً ومادياً، فهؤلاء لا يعتمد عليهم وسيديرون لك ظهرهم في حال احتجت لهم

من لا يحترمك

لا تسمح لنفسك بقبول الإهانات من الأصدقاء بدعوى قوة علاقتك بهم

الصديق الذي لا يحترمك، خاصة أمام الآخرين، لا يستحق صداقتك

 من يثقلك ولا يواكب تقدمك

تخلص من الصديق الذي لا يماشي تقدمك في الحياة، فهذا النوع سيثقل كاهلك وربما يجعلك تشعر بالذنب في حال كنت سعيداً أو ناجحاً

الصديق الحقيقي يواكبك حتى ولو بشكل معنوي

 الدائم الشكوي

هذا النوع من الناس يسمم حياتك دون أن تشعر، كونه يشيع طاقة سلبية حولكما

النوع المشتكي على الدوام من الأصدقاء يجعلك تعتاد لوم الحياة على كل شيء، ولا يمكنك التقدم في حياتك إن أصبحت بدورك تشتكي وتلعن الحياة والظروف

 الكاذب

لا يمكن أن تكون على علاقة سليمة مع صديق يكذب عليك

الكذب يسمم صداقتك وحياتك بشكل ما، وسيؤلمك كونه يتلاعب بمشاعرك

 المخادع الذي يطعنك في ظهرك

لا يمكن لك بأي شكل من الأشكال أن تعتبر هذا النوع صديقك، إلا وتكون قد حكمت على نفسك بالفشل والتعاسة

هذا النوع يسرق فرصك، ويؤذيك رغم محبتك له، وبالتأكيد لا يستحق احترامك أو صداقتك، لذا عليك التخلص منه قبل أن يسمم حياتك

avatar
430x300xthumbnail.php,qfile=20150809_093337_0971_600232911.jpg,asize=article_large.pagespeed.ic.vCH7XY4yTw مهرجان «تيفاوين» يزف عرسانه بألوان الحياة والخصوبة أدب و فنون

اختار مهرجان “تيفاوين”(الأنوار) في قرية تافراوت المغربية (جنوب على بعد حوالي 700 كلم من الرباط العاصمة) أن يضيئ ثاني أيامه الثلاثة، في دورته 10، بحفل زواج جماعي أمازيغي، ليلة السبت الأحد، وأن “ينتصر” لفنون القرية، على خلاف المهرجانات المغربية الكبرى

يتشحون بالبياض بأزياء تقليدية مغربية، زينت بتطريز من ألوان ترمز إلى الحياة والخصوبة في الثقافة الأمازيغية، خرجوا في “تارزيفت” (موكب) من 16 من الأزواج، العرائس والعرسان، من أبناء قرية “تافراوت”، والقرى المجاورة لها، الذين اختاروا المشاركة في حفل زواج جماعي أمازيغي، في عمق منطقة سوس منطقة أمازيغية كبرى

وفيما اختارت العرائس مواراة وجوههن عن الأنظار، بقماش أبيض، بدت وجوه العرسان مكشوفة لمن اختاروا مرافقة موكب الأخيرين المسمى “تارزيفت بال” ترافقه نساء متزوجات، تلحفن السواد، وهن يرددن أهازيج وأغاني أمازيغية باللهجة السوسية المتداولة في المنطقة، تتغنى بالفرح، والحب، وتتضرع إلى الله أن يكلل حياة الأزواج الجدد بالذرية ويصبغ عليها البركة

xfiles.php,qfile=20150809_093338_4755_127551535.jpg.pagespeed.ic.rcZ-3p5rDi مهرجان «تيفاوين» يزف عرسانه بألوان الحياة والخصوبة أدب و فنون

لا ينتهي موكب العرسان في حفل الزواج الجماعي بتافراوت، إلا أمام كاتبين محلفين، تكلفا بتوثيق الزواج، على أنغام رقصات “أحواش” أمام المئات من عائلات العرسان الجدد، والمدعوين من “تافراوت” والقرى المجاورة، وزوار مهرجان  تيفاوين

هذا الزواج الجماعي، اعتبره ياسر شامت، نائب مدير المهرجان، في تصريح للأناضول، “الوجه الاجتماعي” لمهرجان “تيفاوين”، مضيفا أن “هذه المبادرة تهدف لتشجيع الشباب على الزواج ومحاربة العزوف عنه في المنطقة، إذ يتكفل الشريك الاجتماعي للمهرجان، وهو رجل أعمال من المنطقة بمصاريف الزواج الجماعي، ومساعدة الأزواج الـ 16 بمبلغ مالي قدره 10 آلاف درهم (حوالي 1100 دولار) لكل زوجين

زينب أبركاز، رئيسة جمعية “أفولكي” (الشيئ الجميل) النسوية، التي احتضن مقرها، تجهيز العرائس والعرسان، قبل خروجهم في الموكب، قالت للأناضول إن الأزواج المشاركين كلهم من منطقة “تافراوت” ومنطقة “سوس” عموما، وأنهم يشاركون في هذا العرس الجماعي من خلال التسجيل التلقائي لكل الراغبين في الاستفادة منه

xfiles.php,qfile=20150809_093338_5249_164302105.jpg.pagespeed.ic.0nc4BT9IGK مهرجان «تيفاوين» يزف عرسانه بألوان الحياة والخصوبة أدب و فنون

ويحتفي مهرجان “تيفاوين”، الذي اختار هذه الدورة شعار “الانتصار لفنون القرية” بالموسيقى الأمازيغية، في سهراته الغنائية الكبرى المفتوحة للعموم، إضافة إلى إضاءات فكرية على رموز ثقافية مغربية أمازيغية، وتنظيم مسابقة وطنية على مستوى التراب المغربي للتلاميذ المغاربة في الإملاء بالحرف الأمازيغي (تيفيناغ)، الذي أصبح يدرس في المدراس الابتدائية، في بعض المناطق المغربية منذ سنوات قليلة

و”الأمازيغ” هم مجموعة من الشعوب الأهلية تسكن المنطقة الممتدة من واحة سيوة (غربي مصر) شرقا إلى المحيط الأطلسي غرباً، ومن البحر المتوسط شمالاً إلى الصحراء الكبرى جنوبا

  

avatar

10933712_1618679755083409_5129249994346501350_n-300x200 حكمة أعجبتني : لو كانت الحياة فنجان قهوة أدب و فنون   في إحدى الجامعات التقى بعض خريجيها في منزل أستاذهم العجوز بعد سنوات طويلة من مغادرة مقاعد الدراسة. وبعد أن حققوا نجاحات كبيرة في حياتهم العملية ونالوا أرفع المناصب. وحققوا الاستقرار المادي والاجتماعي وبعد عبارات التحية والمجاملة، بدأ كل واحد منهم يتحدث عن ضغوط العمل والحياة التي تسبب لهم الكثير من التوتر.. وغاب الأستاذ عنهم قليلا ثم عاد يحمل إبريقا كبيرا من القهوة ومعه أكواب من كل شكل ولون: أكواب صينية فاخرة ـ أكواب ميلامين ــ أكواب زجاج عادي ــ أكواب بلاستيك ــ وأكواب كريستال. بمعنى أن بعض الأكواب كانت في منتهى الجمال تصميماً ولوناً، وبالتالي كانت باهظة الثمن، بينما كانت هناك أكواب من النوع الذي تجده في أفقر البيوت
قال الأستاذ لطلابه:( تفضلوا، و ليصب كل واحد منكم لنفسه القهوة)… وعندما غدا كل واحد من الخريجين ممسكا بكوب قهوته تكلم الأستاذ مجددا:  هل لاحظتم أن الأكواب الجميلة فقط هي التي وقع عليها اختياركم وأنكم تجنبتم الأكواب العادية ؟ ومن الطبيعي أن يتطلع الواحد منكم إلى ما هو أفضل، وهذا بالضبط ما يسبب لكم القلق والتوتر. ما كنتم بحاجة إليه فعلا هو القهوة وليس الكوب… ولكنكم تسارعتم وتهافتم على الأكواب الجميلة الثمينة … و بعد ذلك لاحظت أن كل واحد منكم كان مراقباً للأكواب التي في أيدي الآخرين .. فلو كانت الحياة هي : القهوة فإن الوظيفة والمال والمكانة الاجتماعية هي الأكواب وهي بالتالي مجرد أدوات وصحون تتضمن الحياة ونوعية الحياة...”القهوة” تبقى نفسها لا تتغير .. و عندما نركز فقط على الكوب فإننا نضيع فرصة الاستمتاع بالقهوة .. وبالتالي أنصحكم بعدم الاهتمام بالأكواب والفناجين .. وعوض ذلك أنصحكم بالاستمتاع بالقهوة

avatar

أجماع يتنبأ بانقراض فن احواش

10156126_1647038928865672_966461917921234384_n-300x300 أجماع يتنبأ بانقراض فن احواش أدب و فنون   حوار  لبرحيل بريس

يعتبر الشاعر والفنان الامازيغي الحاج لحسن اجماع من رواد التجديد في فن احواش ان على مستوى الإبداع الشعري بخلخلة بنية القصيدة الشعرية و التيمات الموضوعاتية لقصائدة وعلى مستوى الألحان والإقاعات الشعرية ، ويحسب له نقل فن احواش من المحلية والهواية الى العالمية والإحتراف ، كما يتميز الشاعر اجماع بقدرته على الإبداع في جميع انواع احواش من اهناقار والدرست وغيرها من فنون احواش ومن اجل تسليط الضوء على عدة جانب من هذا التميز وكذا قضايا فنية اخرى يسرنا في ” برحيل بريس ” استضافة الريس لحسن اجماع في هذا الحوار الفني :
برحيل بريس : الرايس لحسن اجماع مرحبا بك في ” برحيل بريس ” ، شكرا على قبول الدعوة ، لو سألناك عن ماهية احواش ؟
لحسن اجماع : احواش مكان للإبداع الفني ، يجد فيه راحته وهو متنفس له ،
وهو ملتقى فني لفرقة من ثلاثون فردا بلباس موحد ومميز ولكل منطقة لباسها الخاص والمميز ايضا فمثلا منطقة سوس تتميز باللباس الأبيض والعمامة والخنجر والبلغة ويصطف افراد الفرقة في صف مستقيم و اصحاب البنادر في جلسة امام افراد الفرقة كما تتوفر كل فرقة على ميسترو ( امعلم / ارياس)لقيادة كل مراحل احواش اما على المستوى الشعري فلابد من حضور شاعرين على الأقل وهما الذين يقودان الحوار الشعري .
ويتميز اسايس بحضور جماهري كبير وهو الدليل والمقياس على نجاح اللقاء بفضل التفاعل اللحضي مع الشعراء والرقصات هذا كله في ملتقى ” اسايس ” وهو بمتابة المدرسة الشعبية لتكوين الشعراء الشباب ممن لهم ميولات فنية وكذا الراقصين وضابطي الإقاع على مستوى الآلات الجلدية ( البنادر ) .عموما هذه هي القاعدة العامة مع وجود اختلافات اقاعية ولحنية وطقوسية كاغرم وطاطا وشيشاوة وتزنيت وورزازات ولكل نوع اهميته و فنيته المميزة .
برحيل بريس : قديما لكل قبيلة بل لكل دوار فرقة خاصة باحواش ، غير انه هذا الأمر قد تراجع بشكل كبير لتحل محله فرق محترفة وشعراء محترفين ، سؤالي ما مستقبل احواش بناءا على هذا المعطى ؟
لحسن اجماع : في نظري اعتقد متشائما ان مستقبل احواش مضبب ومهدد في غياب البديل ان على مستوى اللغة والرقص والنضم وكذا الإقاعات في ضل تراجع الفرق المحلية كما قلت ، في القديم كان الفنانون متطوعون وهواة محبين للفن واليوم الظروف الحياتية تفرض علينا الإحتراف مما يصعب التعاطي مع الفن بشكل يومي ، اليوم في غياب الإهتمام والمواكبة من طرف الإعلام وفي ظل الهجمة على الفن باسم الدين من منطلق التحريم بات الفن مهدد …
وفي غياب الدعم والإهتمام والحماية من طرف الدولة والقطاعات الحكومية المعنية
فاستقدام الفنانين للمهرجانات الوطنية على حساب الفنانين المغاربة الذين يعانون التهميش والإقصاء لا يبشر بالخير .
برحيل بريس : ما الذي يمكن ان تضيفه المهرجانات الفنية والثقافية لفن احواش ؟
لحسن اجماع : للتذكير فقبل المهرجانات كانت لنا ملتقيات فية بمسميات اخرى كالمواسم والرما واليوم اصبحت تحمل اسم المهرجانات ; المهرجانات مهمة ومفيدة اعتبارا لحجم الجماهر الغفيرة التي تتابعه مما تسهل ايصال الرسالة الفنية النبيلة الذي هو هذفنا الأساسي والأسمى .
برحيل بريس : انت شاعر احواش بامتياز ولكنك خضت تجارب متقطعة في فن الروايس ، ما هي القواسم المشتركة بين هذا الفنين ؟
لحسن اجماع : في فن احواش عندما نلتقي في ” اسايس ” نتحاور شعرا في القضايا الراهنة بشكل تلقائي وارتجالي – بمفهومه الإيجابي – ولا يسمح لك بالخروج عن الوزن والإجادة الشعرية بينما في فن الروايس لك الوقت الكافي لكتابة القصيدة وتلحينها وحفضها ايضا وبالتالي ادائها ، كل شاعر قادر على ان يتحول بسهولة لفن الروايس بينما العكس غير متاح لكل مغني في فن الروايس ، وعلى العموم فالفنين يتكاملين .
برحيل بريس : هل من كلمة ختامية نختم بها هذا الحوار ؟
لحسن اجماع : امنيتي ان تعطى الأهمية للفن باعتباره رسالة نبيلة ، الفن كنز ليس لنا فحسب ولكن للدولة اساسا ولكنها لا تقدره ، ان يموت شاعرا أوفنانا  فيعد ذلك بمثابة احتراق مكتبة متنقلة ، ولو لا الفنون لضاعت اللغة الأمازيغية

Mots clés Google:

avatar

نصائح للشعور بالقناعة

430x300xthumbnail.php,qfile=436_594556315.jpg,asize=article_large.pagespeed.ic.zYWOJ8WpPR نصائح للشعور بالقناعة أدب و فنون

 لا تقارن نفسك بأحد : إذ أنك تحول حياتك لجحيم تستحيل معه الحياه، فأنت كل يوم تقلل من شأنك مقارنة بمن حولك، وتستكثر الخير الذي بين يديهم، حياة تنعدم فيها راحة البال والسعادة، انظر لما بين يديك واعرف قيمته جيدا، واشكر الله عليه يزدك من نعيمه وتشعر بالرضا النفسي الداخلى ووتنعم بالهدوء وراحة البال

تبسيط الأمور : تعامل في الحياة ببساطة ولا تعقد الأمور فيصعب عليك حلها، وفكر في الحاضر وانت تعمل للمستقبل فيختفي القلق من حياتك، وتمر بك سنوات العمر بحلوها ومرها ببساطة ورضا

 حب نفسك : لا نعني بذلك الأنانية لكن حب النفس بالقدر الذي يشعرك بالرضا والراحة، ويدفعك دائما للعمل لتطوير الذات والنجاح المستمر، مع مصارحة الذات ومعرفة الإمكانيات الحقيقية للنفس، والعيش من هذا المنطلق والرضا بما قدر لك

 تحلى بالدعابة : روح المرح يجعل منك شخصية جميلة تمتلئ بالتفاؤل والرضا، وتخلق منك شخصية ايجابية تجيد إسعاد نفسها ونشر الحب والسعادة على من حولها، لذا تخلى عن الكآبة وفتش عن السعادة وتمسك بها

 خصص وقت لنفسك : امنح نفسك الوقت الكافئ واللازم لفهم من حولك، وتفسير ما يمر بك من أحداث، وامنح نفسك الوقت الكافي للقيام بواجباتك لتضمن نجاحك، واتقانك للعمل، والذي يمنحك شعورا بالسعادة والرضا عن نفسك

 اختار السعادة : قد يخالفنا كثيرون في هذه المقولة بأن السعادة اختيار، نعم السعادة اختيار ومنهج في الحياة يتبعه البعض، مما يشعرهم بالقناعة بكل ما في حياتهم، أما الكآبة والحزن المستمر يجعلك كارها لحياتك بكل ما فيها، ولا تستطيع رؤية الخير الذي تمتلكه ويكون سببا لرضاك

اهتم بالمعنويات أكثر من الماديات : معظم الناس يسعون لامتلاك الماديات مثل المال، والمنازل، والسيارات وغيرها، ولا يشعر بما يمتلك من علاقات اجتماعية ناجحة، بيئة طبيعية من حوله، معتقدات دينية مريحة للنفس، امعن النظر في كل ذلك تجد القناعة التي تخلق لك سعادة لا تقدر بمال

 اشعر بالقناعة لإسعاد من حولك : عندما تصبح قنوعا راضيا عن الكنوز الحقيقية التي تمتلكها وتبدأ بالنظر لمن حولك من أبناء، أهل، زوحة، أصدقاء تسعد وتسعد من حولك جميعا، ولا تكن عبئا عليهم ومصدر للقلق والحزن