إغرم :ساكنة إغرم في أزمة حادة للماء الصالح للشرب

%D9%8A%D8%B3%D8%B1 إغرم :ساكنة إغرم في أزمة حادة للماء الصالح للشرب إداوزدوت    ما يزال سكان بلدية اغرم يعيشون على وقع النقص الحاد للماء الصالح للشرب منذ ما يقارب السنتين ،هذه المادة الحيوية التي لا يمكن العيش من دونها ،مما جعل السكان يبحثون عن حلول بديلة ،فاضافة الى انتظار ما يجود به صنبور المكتب الوطني للماء الصالح للشرب الذي يوفر بضع سويعات لكل حي مرة كل ثمانية واربعين ساعة ،يلجا السكان إلى جلب الماء من آبار خاصة بمجموعة من الدواوير المجاورة مثل دوار إغرم  وإكافين ودواوير أنزال ،وباستمرار هذه الأزمة التي عمرت طويلا يتساءل سكان اغرم عن دور الوزارة المكلفة بالماء وخصوصا أن عددا كبيرا من القطاعات في حكومة العثماني أصبحت مكلفة بالماء ،ام ان قدر سكان اغرم أن يواجهوا هذه المشكلة بانفسهم ،ولا بد أن وطأة هذا المشكل تقع على التلاميذ نزلاء القسم الداخلي نظرا لتزايد الطلب على الماء من طرف الثلاميذ نزلاء الداخلية والذين يفوق عددهم أربعمائة نزيل ،وفي انتظار الحل قبل أن تجود السماء بالحل نتساءل اين نصيب سكان اغرم من
اهتمام حكومة خصصت للماء اكثر من مسؤول
www.tamazirtplus.com

Mots clés Google:

التعليق على المقال